كيف ترفع من مستوى الكفاءة؟

  في زمننا الحالي كثيرا ما نعيش  مجموعة من الضغوطات النفسية التي لا يمكن معرفة أسبابها، رغم توفر مجموعة من الإمكانية التي تجعل حياتنا سهلة مما كانت عليه من قبل، و يبقى السؤال :

طرق طبيعية لتقوية الذاكرة
  • ما هو مصدر هذه الضغوطات ؟ و ما هو السبب الذي جعلنا نفقد طعم الحياة وقيمة الأشياء ؟

في يومنا هذا، اصبح الناس يعانون مجموعة من المشاكل النفسية و ألإجتماعية ومن بينها فقدان طعم الأشياء أو فقدان قيمة الشيء وهذا راجع إلى مجموعة من العوامل المؤذية إلى ذالك، ومن بينهاتعرف على الاضرار الناتجة من استخدام الهواتف الذكية :

الإدمان على الأشياء التي تجعلنا نشعر بالمتعة والسعادة، وذالك راجع إلى استغلال هذه الأشياء بشكل مفرط، كإدمان الهاتف أو المخدرات[…] و من اسباب هذا النوع من الإدمان، هو استهلاك كمية كبيرة من هرمون الدوبامين، وهو المسؤول عن احساسنا بشعور السعادة و الرغبة في رفع مستوى لكفأة لدينا. ويتم إفراز هذا الهرمون عندما نتفاجئ بشيء سار، أو القيام بأعمال والحصول على نتائج جيدة على سبيل المثال، ولاكن للأسف نجد مجموعة من ألاشخاص و خاصة الشباب، بحيث نجد أنهم يستنزفون ذالك الهرمون المسؤول عن السعادة والرضى عن الذات في استعمالهم المفرط للأشياء التي تجعلهم يشعرون بالسعادة كالهاتف وإدمان المخدرات[…]مما يؤذي بهم الأمر إلى فقدانهم بطعم الحياة ولذتها. ولحل هذا المشكل يجب استغلال هذه الأمور بشكل متوازن و  وتنظيم الوقت الذي من خلاله يجعل هذه الأمور تستعمل بشكل عادي.