حسن شحاتة: ” أرفض تماما حبس المعلم تحت أي بند من البنود “

الكثير من أولياء الأمور تعانى بين الحين والأخر من افه الدروس الخصوصية  ، حيث تحتل الدروس الخصوصية المرتبة الأولي في البيت المصري ، حيث ينفق على الدروس الخصوصية حوإلى 3 مليار دولار من دخل الأسر سنويا ، وتعتبر الدروس الخصوصية احدي القنوات الحديثة التي تستنزف دخل الأسرة المصرية ، حيث تنفق الأسرة الواحدة على التلميذ الواحد حوالى  500 إلي 900 جنية ، مما دعي وزير التربية والتعليم ” طارق شوفي ” إلي مطالبة مجلس النواب بإصدار تشريعات وقوانين للقضاء على ما وصفه ” افه الدروس الخصوصية ” ، وهنا يزداد التساؤل حول هل يمكننا الآن في ظل أجواء التعليم القديم أن نقوم بتجريم الدروس الخصوصية !.

حسن شحاتة: " أرفض تماما حبس المعلم تحت أي بند من البنود " 2 3/11/2018 - 3:58 ص

أوضحت (ماجدة نصر) عضو لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب “أننا الآن غير مؤهلين لإلغاء الدروس الخصوصية بالكامل ، فإننا نحتاج إلي فترة تمهيدية لوضع البدائل التي تساعد على إلغاء الدروس الخصوصية ، فإذا قمنا الآن بإلغائها نهائياً سوف يزداد الأمر سوءا ، فسوف يكون هناك دروس خصوصية داخل البيوت وسوف يرتفع ثمنها إذا لم نقم بوضع البدائل ، ومنها أن يكون هناك مشرفين على المعلمين ، وتدريب المعلمين في جميع محافظات مصر حتى يعود  المدرس لتأدية دوره كصاحب رسالة  ، أي أن يقوم بالشرح “.

كما إنها ” تنادي أولياء الأمور بأن لا يعطوا أولادهم دروس خصوصية الذي طبق عليهم النظام التعليمي الجديد كرياض أطفال والصف الأول الابتدائي ، وان ينتظروا حتى يروا نتيجة هذا النظام ، فيجب أن يكون هناك تفرقة بين نظام التعليمي القديم والجديد “.

حسن شحاتة: " أرفض تماما حبس المعلم تحت أي بند من البنود " 1 3/11/2018 - 3:58 ص

ويري حسن شحاتة :” أن المعلم عندما يهاجر إلى أي دولة فسوف يحصل على 8 الآف جنية أو أكثر ، فعندما نزيد مرتب المعلم  فلن يلجأ إلي الدروس الخصوصية ، فبدل تجريم الدروس الخصوصية يمكن أن نقوم بالاستعانة بالدروس التعليمية التي تذاع علي  التلفاز فهذا يعتبر مدرس خصوصي مجاني ، حيث  يمكن التفاعل معه من خلال مواقع على الإنترنت ، فإن حق المعلم أن يزيد 3 أضعاف مرتبة ، فعيب جداً أن نحبس المعلم، ولكن يمكن أن تقع العقوبة على المدرس الغير مؤهل أو المدرس الذي لا يعمل،  أو المدرس الذي يجبر تلاميذه ليأخذوا دروس خصوصية لديه”.