بسبب التحرش بـ120 تلميذة بالإبتدائى.. المحكمة تفصل مدرس في الإسكندرية


المحكمة الإدارية العليا
المحكمة الإدارية العليا
قضت المحكمة الإدارية العليا بفصل مدرس في إحدى مدارس الإسكندرية لإتهامه بالتحرش بتلميذات فصلين بالصف السادس الابتدائى، حوالى 120 تلميذة، ووضع يده على أماكن حساسة بأجسادهن
صدر الحكم برئاسة المستشار عادل بريك، نائب رئيس مجلس الدولة، وعضوية المستشارين سيد سلطان، والدكتور محمد عبد الوهاب خفاجى، وحسن محمود، ونبيل عطاالله، نواب رئيس مجلس الدولة.
وجاء في حيثيات الحكم أن جهود الدولة وحدها ليست كافية للحد من تعريض الأطفال للخطر والاستغلال الجنسى ويجب أن يشاركها منظمات المجتمع المدنى، وأن تجريم المشرع المصري لصور التحرش الجنسى دليل على عزم الدولة على محاربة هذه الظاهرة التي استفحلت وأصبحت تنال النساء من جميع الفئات والطبقات والأعمار.
وأضاف المحكمة في حيثيات الحكم أن القضية كشفت عن آفة خطيرة بتحرش المعلمين بتلميذات المدارس، مشيرة إلى أن الأمم المتحدة خصصت يوم 25 نوفمبر  من كل عام ليكون اليوم الدولى للقضاء على العنف ضد المرأة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.