بالصور .. افتتاح السيمنار الدولي الخامس عشر للدراسات الكورية في ألسن جامعة عين شمس

قامت الدكتورة سلوى رشاد عميد كلية الألسن بجامعة عين شمس بافتتاح فعاليات السيمنار الدولي الخامس عشر للدراسات الكورية، والذي قد قام قسم اللغة الكورية بالكلية بتنظيمه، وهذا بالتعاون مع السفارة الكورية بالقاهرة بحضور السيد السفير يون يو تشول، وكل من ممثلين عن الشؤون الآسيوية بوزارة الخارجية، ووزارة التعليم العالي، هذا بجانب وجود السيد الدكتور علاء فهمي، رئيس جمعية الصداقة الكورية المصرية، ومدموعة من أساتذة اللغة الكورية، وطلاب الليسانس والدراسات العليا.



افتتاح السيمنار الدولي الخامس عشر للدراسات الكورية

وأوضحت الدكتورة سلوى رشاد عميد الكلية في كلمتها أن تلك الندوة تأتي بمناسبة مرور 14 عام على إنشاء قسم اللغة الكورية في كلية الألسن جامعة عين شمس، وقامت سيادتها بتوجيه خالص الشكر لجميع الهيئات والشركات الكورية التي عملت عى دعم القسم والكلية، الأمر الذي ساهم في نجاحها، موجهة الشكر بشكل خاص إلى سفارة جمهورية كوريا في مصر، والمركز الثقافي الكوري، وكذلك مؤسسة كوريا.



كما قامت عميدة كلية الألسن بتوجيه الشكر لكافة عمداء الكلية ورؤساء الأقسام السابقين من أجل دعمهم الدائم، وقيامهم بإمداد الكلية بمختلف المساعدات من أجل التغلب على مختلف الصعوبات حتى نجحت كلية الألسن للوصول لمركزها الحالي، ووجهت الشكر لمختلف طلاب وطالبات الكلية، داعية إياهم لبذل المزيد من الجهد من أجل النجاح في تحقيق مختلف آمالهم وطموحاتهم.

عرض إنجازات قسم اللغة الكورية

وقامت الدكتورة سلوى رشاد بعرض إنجازات قسم اللغة الكورية في السنوات الماضية، موضحة أن خريجو الكلية كان لهم دور كبير من عام 2009، في القيام بتعزيز مختلف العلاقات المتبادلة بين كوريا الجنوبية ومصر، فيتواجد أكثر من 15 طالب من خريجي الماجستير والدكتوراه، وما يقرب من 19 باحثًا يعملون في إعداد الماجستير الأول والدكتوراه.

وأضافت أن قسم اللغة الكورية كان له تأثير كبير وواسع للغاية، ليس على مستوى العلاقات المصرية الكورية الجنوبية فقط، بل قد كان للقسم أثر على منطقة الشرق الأوسط ومنطقة أفريقيا أجمع، فكان للقسم دور كبير في نشر كل اللغة والثقافة الكورية، موضحة أن خريجي القسم لا يعملون في مصر فقط ، بل في الشركات الكورية عبر الحدود أيضًا.



تنظيم أنشظة ثقافية كورية

ومن ناحية أخرى تعمل الإدارة الكورية على تنظيم مجموعة من الأنشطة الثقافية المختلفة كل سنة، مثل مسابقة الخطاب الكورية التي يتنافس فيها كل من محبي اللغة الكوري، وكذلك مختلف الباحثين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وعلى الجانب الآخر قد أشار السيد السفير يون يو تشول، سفير كوريا في القاهرة إلى بالغ سعادته بتنظيم الحلقة الدراسية للدراسات الكورية في الشرق الأوسط وأفريقيا، وذلك بعد دورة العام الماضي بالقاهرة، موضحًا أن يعمل ساعيًا من أجل وجود المزيد من مختلف الدراسات الكورية في الشرق الأوسط، ويعتبر ذلك موضوع دورة هذا العام، والذي يحمل عنوان “تطوير الدراسات الكورية في الشرق الأوسط في المستقبل أفريقيا”.

كما قد صرح السيد السفير الكوري رسميًا بإنشاء رابطة دراسات الكوريين في الشرق الأوسط وأفريقيا، مضيفًا أن تلك الرابطة سوف يكون لها نجاح تاريخي كبير في مجال تقدم الدراسات الكورية في هذه المنطقة.

وأوضح سيادته أنه قد مرت 14 عام، منذ قيام الحكومة الكورية بإنشاء قسم اللغات الكورية في جامعة عين شمس خلال عام 2005 ، حيث قد قام قسم اللغة الكورية بتخريج ما يقرب من 270 طالب منذ إنشائه، وقد تحول هذا القسم لحجر الأساس من أجل إنشاء رابطة دارسي اللغة الكورية، ووجه سيادته الشكر إلى كافة الأساتذة والطلاب بكلية الألسن، معربًا عن تقديره لهم ولجهودهم من أجل تعزيز اللغة الكورية سواء في مصر أو خارجها.

صور من فاعليات افتتاح السيمنار الدولي الخامس عشر



قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد