التعليم تحسم الجدل وتكشف حقيقة حذف الوحدة الأخيرة من المناهج.. بعد قرار حذف منهج ديسمبر باحدى المناطق

حسم مركز معلومات مجلس الوزراء، الجدل حول حذف وزارة التربية والتعليم الوحدة الأخيرة من المناهج الدراسية لجميع الصفوف بكل المحافظات بعد مطالبات عديدة من أولياء الأمور بتخفيف المناهج، وأيضاً رداً على الأخبار المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تشير إلى تعميم وزارة التربية والتعليم قرارها بحذف منهج شهر ديسمبر من مراحل النقل المختلفة بكافة مدارس منطقة بئر العبد بشمال سيناء، والتي تأثرت بالحادث الإرهابي الاخير.

التعليم

التعليم تكشف حقيقة حذف الوحدة الأخيرة من المناهج

هذا وقد أوضح مركز نظم المعلومات التابع لرئاسة مجلس الوزراء المصري، بأنه تواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، التي أكدت أن تلك الآنباء غير صحيحة على الإطلاق، وأنها مجرد شائعات تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإلكترونية، وليست لها أي أساس من الصحة، وتهيب بالمواطنين ضرورة متابعة الأخبار من المواقع الرسمية للوزارة وللحكومة.

كما أوضحت وزارة التربية والتعليم، بأن قرارها الأخير بشأن حذف الوحدة الأخيرة من امتحانات نهاية الفصل الدراسى الأول للعام الحإلى أو منهج ديسمبر، إنما هو قرار خاص لطلاب صفوف النقل فقط بمدارس إدارة بئر العبد التعليمية بشمال سيناء عقب تعرضها لحادث مسجد الروضة الإرهابى، والذي أحدث أزمة بين الطلاب والمعلمين وحركة سير الدراسة بها، مؤكدةً أنه لم يصدر أى قرار خاص بتعميم حذف الوحدة على باقى محافظات الجمهورية، وغير ذلك هو اشاعات مغرضة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.