لهذا السبب.. هوندا تستدعي 1.79 مليون سيارة من حول العالم

شركة هوندا موتور الشركة العالمية اليابانية أعلنت عن استدعاء حوالي ١,٧٩ مليون سيارة تابعة لها من جميع أنحاء العالم، تم ذلك الاستدعاء في أربع حملات منفصلين عن بعضهم البعض، وفي الواقع ارتبطت بعض هذه الحملات بأنباء عاجلة عن حدوث حرائق لهذه السيارات.

لهذا السبب.. هوندا تستدعي 1.79 مليون سيارة من حول العالم 1 10/3/2021 - 2:31 م

وكما أشارت شبكة سكاي نيوز أن الولايات المتحدة الأمريكية بمفردها تتضمن حملة استدعاء ب١,٤ مليون سيارة، وبعد مدة نشرت شركة هوندا موتورز بيانًا توضح فيه أن الاستدعاء الذي قامت به يشمل ٢٦٨ ألف سيارة من موديل الCRV  ومن المعروف أن هذه الموديلات تم إنتاجها في الأعوام السابقة تحديدًا ما بين عام ٢٠٠٢ إلى عام ٢٠٠٦ وأنها تتواجد في الولايات المتحدة، وستقوم شركة هوندا موتورز باستبدال المفاتيح الرئيسية الخاصة بالتحكم الموجودة في النوافذ الكهربائية، كما قامت الشركة بعمليتين بجانب هذه العملية قامت فيهما بسحب ٤٣٠ ألف سيارة في الولايات المتحدة الأمريكية ولكن في ولايات مختلفة تبلغ عددها ٢٢ ولاية مع مقاطعة كولومبيا.

بالإضافة إلى أن الشركة أكدت أنها لم يصل إليها أنباء عن وجود إصابات، مشيرة إلى أنه تم الإبلاغ عن حدوث حرائق في السيارات فقط، وتصل أعداد هذه البلاغات إلى ١٦ بلاغ، ولن ننسى بالطبع أن شركة هوندا موتورز قامت سابقًا باستدعاء سياراتها في عام ٢٠١٢ من أجل استبدال المفاتيح الرئيسية الخاصة بالتحكم والموجودة في النوافذ الكهربائية أيضًا، أما بالنسبة إلى الاستدعاء الجديد التي قامت به فهذا بسبب حدوث أضرار وعيوب في المفاتيح التي تم إصلاحها سابقًا بسبب الرطوبة.

أما بالنسبة إلى السيارات التي تم استدعائها في هذه العمليات فبعضها من:

  1. طراز صمم في عام ٢٠١٢ ونوعها Honda Civic Hybrid .
  2. ونوع آخر ألا وهو Honda Fit والتي صممت بين عام ٢٠٠٧ إلى عام ٢٠١٤.
  3. طراز Acura ILX والتي صممت بين عام ٢٠١٣ وعام ٢٠١٥.
  4. والطراز الأخير طراز Honda Accord Vehicles وهي صممت في عام ٢٠١٣ وعام ٢٠١٥

على الرغم من أن شركة هوندا قامت باستدعاء الكثير من السيارات إلا أنها قد أوضحت في بيان أنه لن تتوافر قطع غيار لجميع السيارات التي قامت الشركة باستدعائها، حيث يرجح أن هذه الإصابات والحرائق يرجع سببها إلى مفتاح التحكم، وهذا الاستدعاء لابد وأنه ساهم بشكل كبير في تراجع أسهم شركة هوندا موتور في البورصة وألحق بالشركة ضرر بليغ.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.