تكدس السيارات في ميناء الإسكندرية والمواطنون “خليها تصدي”

بعد قرار إعفاء السيارات الواردة من الخارج من الجمارك انتظر الشارع المصري انخفاض أسعار السيارات ولكن اصيب بخيبة امل بعد تصميم التجار على البيع بأسعار عالية مما اعتبره المتضررون أنه جشع تجار ودعاهم لتدشين حملة ” خليها تصدي – زيرو جمارك” عبر مواقع التواصل الاجتماعي مطالبين بتخفيض أسعار السيارات من قبل التجار والتزام التجار بهامش ربح مقبول وليس مقرون بالطمع، ونجحت الحملة بالفعل في ضم أكثر من نصف مليون مواطن يدعمها واحداث بلبلة وإرباك في سوق السيارات.

خليها تصدي زيرو جمارك ضد جشع توكيلات السيارات

ازدحام ميناء الاسكندرية بالسيارات الواردة من الخارج

تزامناً مع حملة خليها تصدي- زيرو جمارك (ضد جشع توكيلات السيارات)، حدث ركود في سوق السيارات مما جعل ميناء الاسكندرية تزدحم بالسيارات المخزنه في انتظار حركة السوق مرة اخرى وتدأول نشطاء الحملة صور كوبري 27 بالإسكندرية متكدس بالسيارات المخزنه مما دفع البعض يحذر من عدم قدرة الكوبري لتحمل هذا الوزن الزائد من الحمولة الثابتة وكذلك صور داخل الميناء مما جعل الكثير منهم يحتفل بنجاح الحملة.

ازدحام كوبري 27 بالسيارات خليها تصدي
ازدحام كوبري 27 بالسيارات خليها تصدي

من جانبه أكد على الغندور المتحدث باسم ميناء الإسكندرية انه ليس هناك تكدس بالمعنى الحرفي وإنما هي زيادة في عدد السيارات المخزنة وأنه أمر مؤقت، كما أكد أن ميناء الاسكندرية والعاملين بها ليسوا طرفا في النزاع فربما يكون الازدحام بسبب زيادة الطلب في السوق بعد تفعيل الشراكة الأوروبية ومن الممكن أن يكون بسبب حملات المقاطعة.

مزاد علني خلال 30 يوم 

أكد العدوي مصطفي رئيس العمليات بالجمارك أن الجمارك ليس لها علاقة بتخزين السيارات وإنما هو دور الميناء، وأكد أن في حالة استمرار تخزين السيارات لفترة 30 يوم دون تقديم بيان جمركي يتم اعتبارها بضاعة مهملة ويتم عرضها في مزاد علني بعد اخطار صاحبها.