تفاصيل مشروع إحلال السيارات القديمة وهل السيارات الملاكي ستخضع له؟

تسعى الدولة في الفترة الأخيرة إلى عمل تغييرات وإحلال للسيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي بدلا من البنزين، وكشفت الدكتورة نفين جامع، وزيرة الصناعة والتجاري في مداخله هاتفية أجرتها مع الإعلامي احمد موسي الخطوط العريضة لمشروع إحلال السيارات القديمة والتي قالت انه يحظى على اهتمام رئاسي كبير.

احلال السيارات القديمة

إحلال السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي بدلا من البنزين

وأوضحت وزير التجارة والصناعة أن المشروع سيركز على إحلال السيارات التي مضى على إنتاجها 20 عام بسيارات حديثة تعمل بالغاز الطبيعي، الأمر الذي سيكون له تأثير إيجابي اقتصادي للمواطن حيث سيكون ألغاز الطبيعي أوفر من البنزين.

احلال السيارات القديمة
سيارات الغاز الطبيعي

مراحل تنفيذ المشروع

وبينت جامع في مجمل حديثتها عن أن المشروع الذي يستهدف 250 ألف سيارة من أصل مليون سيارة تم حصرها بقاعدة البيانات، وسوف يتم البدء في المرحلة الأولى بـ 70 ألف سيارة موزعة كالتالي:-

  • 55 ألف سيارة أجرة وملاكي.
  • 15 ألف ميكروباص

وأضافت نفين جامع بأن المرحلة الأولى ستكون السيارات المسلمة من سيارات التجميع المحلي، وسيتم الاتفاق مع شركات عالمية في المرحلة الثانية للمشروع.

الحوافز التي تقدمها الدولة لمشروع الإحلال

هذا وقد أعلنت “جامع” أن الدولة سوف تقدم عدة حوافز للراغبين في الاستفادة من برنامج الإحلال تتمثل في:-

  • برامج تمويل مخفضة بأقل من 5%.
  • فترة سداد ممكن أن تصل إلى عشر سنوات.
  • الاختيار سيكون من ضمن 8 أنواع من السيارات.
  • القسط يبدأ من 1500 وسيتم سداد المقدم من قيمة الحافز الذي سيحصل عليه المواطن بعد تخريد سيارته القديمة.
  • إجراءات التسليم لن تتخطى 10 أيام.

هذا ومن المتوقع أن تعلن كافة التفاصيل خلال المعرض المزمع أفتتاحه في يناير المقبل.