الإوزة لوْزة! – حمدى عمارة

      بطلة الحكاية إوزة: اسمها "لوْزة". الإوزة لوزة كانت عجيبة، وليست كأى إوزة؛ لأنها تستطيع أن تتكلم، وتضحك، وتصفق.. وتطير !.. " نادر " الصغير صاحب الإوزة؛ جعل يدّخر من مصروفه يوما بعد آخر، وعندما اكتمل تمنها اشتراها. وكم كان سعيدا…

أيام فى زمن الكورونا: “أشد خطراً من كورونا!” – حمدى عمارة

الحقيقة أن مصر هى الدولة الوحيدة فى العالم التى لا تحارب الوباء المستجد وحده، بل تحارب فيروسا آخر أشد فتكا. "فيروسٌ بشرىّ لا ضمير له ولا قلب ولا مشاعر!. ذلك التنظيم الإرهابىّ: "نبتُ الشيطان" الذى يتخذ الدين ستارا ومطية لأطماعه فى كرسى…

أيام فى زمن الكورونا: “صلوا فى رحالكم” – حمدي عمارة

"صلوا فى رحالكم": أى بيتكم. لا أخفى عليكم أحبتى: لقد بلغتُ من الكبر عتيّا، وما سمعتُ بهذا النداء الذى سنّه رسول الله(ص) منذ 1441 عاما هجريا: يُطلقه المؤذن بعد الشهادتين، وذلك عند حدوث ما يحُولُ دون صلاة الجماعة بالمساجد أو…

قصة لزهور البشر: “الببغاء فصيح!” – تأليف :حمدي عمارة

       كان ياما كان، فى سالف العصر والأوان. كان يعيش ببغاء يُدعى "فصيح"، وإذا كان القرد يقلد الحركات؛ فإن الببغاء يقلد الأصوات !. ويقول صاحبه الصغير "إمام": إنه يقلد صوت الإوزة : ـ كاكاكاكاكا !. كاكاكاكاكا !.. ويصيح كما يصيح الديك:…