وفاة مؤذن أثناء رفع آذان صلاة الظهر ورواد مواقع التواصل الإجتماعي معلقين ” يا لحسن الخاتمة “

يعيش الإنسان حياته على أمل أن يرزقه الله سبحانه وتعالي حسن الخاتمة فهي أهم ما يسعي إليه كل عبد، تلك اللحظة التي سيلاقي بها ربه، فدائما ما يدعو المسلم بدعاء ” اللهم ارزقنا حسن الخاتمة “.

وفاة مؤذن أثناء رفع آذان صلاة الضهر

هذا الرجل رزقه الله حسن الخاتمة، حيث توفي رجل مسن أثناء رفع آذان صلاة الظهر بأحد المساجد في محافظة ” الخرج ” بالمملكة العربية السعودية، سقط الرجل مغشيا عليه أثناء رفع الآذان والنطق بالشهادتين ليصاب كل من في المسجد بالدهشة حين رأوا الرجل قد فارق الحياة، فقاموا بالإتصال بالجهات المعنية لإتمام إجراءات الدفن.

وقد صلوا عليه صلاة العصر في جامع الملك عبد العزيز بمحافظة ” الخرج ” وقاموا بدفنه في مقبرة ” الثليماء “، وقد انتشر خبر وفاة هذا المؤذن على جميع مواقع التواصل الإجتماعي حيث غرد رواد موقع التواصل الإجتماعي ” تويتر ” الكثير من التغريدات تعليقا على خبر وفاة المؤذن أثناء رفع الآذان وأغلب التغريدات كانت ” يا لحسن الخاتمة “، وتمني الكثير من الرواد أن يرزقهم الله حسن الخاتمة ومنهم من دعي للمتوفي بالرحمة والمغفرة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.