وظائف شاغرة في الرياض وجدة والأحساء تُقدمها جامعة الملك سعود للعلوم الصحية لحملة الشهادة الثانوية والبكالوريوس والدبلوم

وظائف شاغره في الرياض وجده والأحساء تم الإعلان عنها قبل مدة قصيرة، حيث أعلنت جامعة الملك سعود للعلوم الصحية عن توفير أكثر من 20 فرصة عمل جديدة بالرياض وجدة والأحساء، ويشترط على المتقدم أن يكون من حملة الشهادة الثانوية درجة البكالوريوس او الدبلوم، وأن يكون المتقدم سعودي الجنسية، ولكل الراغبين في الحصول على وظائف شاغره في الرياض او جدة او الأحساء يمكنهم اختيار التخصص المناسب، فا هناك العديد من التخصصات التي قامت بطرحها جامعة الملك سعود ونذكر منها الهندسة الكهربائية، الإدارة العامة، الهندسة الميكانيكية، الطب البيطري، علوم المكتبات، التربية المدنية، المعلوماتية الصحية، نُظم المعلومات الإدارية، تقنيه المعلومات، إدارة الأعمال، علوم الكمبيوتر، التمريض الموارد البشرية، علم الفيروسات، علوم الحيوان، علم الأحياء الدقيقة.

وظائف شاغرة في الرياض

وظائف شاغرة في الرياض

  1. موظف تحليل برامج.
  2. موظف تسجيل قاعدة بيانات.
  3. مدير قاعده بيانات.
  4. مدير تطوير الأعمال.
  5. اختصاصي توظيف.
  6. اختصاصي شؤون الموظفين.
  7. معقب أول.
وظائف شاغرة بالرياض
وظائف شاغرة بالرياض

وظائف شاغرة في جدة

  1. اختصاصي ترفيه ثالث.
  2. مساعد إداري.
  3. اختصاصي مراقبة المخزون.
  4. مساعد أمين مكتبة.
  5. اختصاصي تجارب.
  6. عالم أبحاث.
  7. موظف إحصاء.
  8. مدقق ثاني موسيقى.
  9.  مهندس في الخدمة الصحية والرعاية.
  10. مهندس ميكانيكي.

وظائف شاغره في الأحساء

  1. جراح بيطري.
  2. مسؤول شؤون الطلاب.
  3. منسق أبحاث.
  4. اختصاصي توظيف.
  5. مسؤول أبحاث.

      قد يُهمك:

موعد التقديم على الوظائف الشاغرة في الرياض وجدة والأحساء

بدأ التقديم فعلياً بتاريخ 1-3-2020 الموافق لـ 28/7 /1443 هـ ويبقى باب التوظيف مفتوح حتى الحصول على العدد الكافي من الموظفين

طريقه التقديم على وظائف شاغرة في الرياض ولا في جدة والأحساء

على المواطنين الراغبين في الحصول على إحدى هذه الوظائف الشاغرة في الرياض وجدة والأحساء التوجه الى موقع جامعه الملك سعود للعلوم الصحية والولوج الى الرابط التالي عبر الضغط على (بوابة التوظيف) للتحويل المباشر


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.