وزارة التعليم السعودي تدشن برنامج التدريب على منصة (مدرستي) للوظائف التعليمية

دشنت وزارة التعليم السعودي خطة للتدريب على المهارات المختلفة لاستخدام نظم إدارة التعليم الإلكتروني على منصة مدرستي وذلك لشاغلي الوظائف في الإدارات التعليمية المختلفة من قادة المدارس والمعلمين والمشرفين حيث أن هذا سوف يكون من خلال التدريب المركزي في إدارات التعليم المختلفة للحصول على المهارات اللازمة لاستخدام المنصة وتدعيم المفاهيم الرئيسية للتعليم الالكتروني الذي يتركز حول الطلبة.

منصة مدرستي

منصة مدرستي نائب وزير التعليم يدشن البرنامج التربوي

قال الدكتور عبد الرحمن بن محمد العاصمي نائب وزير التعليم السعودي أن تدشين البرنامج التربوي تم في محاولة من وزاره التعليم للاستعداد للعام الدراسي الجديد 1442 هجريا كما أشار إلى أن هذا البرنامج والعديد من البرامج الأخرى التي تم تدشينها من جانب الوزارة حاولت تجهيز العاملين في المجال التعليمي على الأنظمة والاجراءات التي تتعلق بطرق التعامل مع المنصات التعليمية بحيث يتم توصيل المعلومات إلى الطلبة والطالبات بالشكل العلمي الصحيح.

كما أكد الدكتور العاصمي إلى أن إتخاذ مسارات التعليم الإلكتروني خلال منصة مدرستي نتيجة لجائحة كورونا سوف يكون في الأسابيع السبع الأولى داخل المملكة في الفصل الدراسي الأول وبعد ذلك يتم تقييم التجربة والتعرف على المستجدات والمتغيرات.

كما أكد على أن التحديات تحتاج إلى تضافر كافة الجهود حتى لا تتوقف مسيرة هذا الجيل في التعليم لهذا العام وأنه يجب العمل على التقليل من الفاقد التعليمي خلال هذه المرحلة وايصال الرسالة التعليمية والتربوية للطلاب والطالبات حيث أكد على أن هذه الفترة الاستثنائية تحتاج من الجميع مضاعفة المجهود ليس فقط داخل المؤسسات التعليمية بل يجب على الأسر أيضا أن تحاول تعويض الطلاب والطالبات ومساعدتهم في تجاوز هذه الأزمة للتقليل من الفاقد التعليمي.

المركز الوطني للتطوير المهني ووضع الخطط والاستراتيجيات

في نفس ذات السياق أشار الدكتور أحمد بن عبد الرحمن الجهيمي المشرف العام على المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي أن جائحة كرونا والاجراءات الاحترازية التي تم إتباعها جعلت المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي يعمل على وضع الاستراتيجيات والبرامج التدريبية التي تخدم هذه المرحلة حتى يتم الوصول إلى المعلمين والمعلمات عن طريق جميع الوسائل المتاحة للتدريب الافتراضي.

كما أكد الدكتور الجهيمي على أن الجهود مستمرة لدعم زيادة الوعي بالمهارات والمفاهيم الرقمية خلال هذه الفترة للمساهمة في تطوير نظام إدارة التعليم الإلكتروني من خلال منصة مدرستي لدمج التعليم مع التكنولوجيا والتقنيات الحديثة بما يساهم في تحقيق الأهداف المرجوة من التحول الرقمي ووصول التعليم للطالبات والطلاب عن طريق طرق مختلفة ومتنوعة تسهل التعليم من خلال الشبكات الافتراضية.

كما أكد الدكتور الجهيمى إلى أن وزارة التعليم من خلال المركز الوطني للتطوير المهني والتعليمي وبالعمل مع مختلف الإدارات التعليمية بالجامعات السعودية خلال الفترة الماضية عملت على تطوير البرامج المهنية التعليمية عن بعد في جميع التخصصات والمجالات بالشكل الذي استهدف جميع الشاغلين للوظائف التعليمية في القطاعات المختلفة.
منصة مدرستي
منصة مدرستي