مَن هو مؤسس لعبة مريم المثيرة للجدل في السعودية

لعبة مريم الإلكترونية أصابت بعض من السعوديين في المملكة العربية السعودية بالهلع والرعب بعد انتشارها انتشار النار في الهشيم على جميع أجهزة هواتف النقالة الذكية، وأثارت معها اهتمام وجدل المتابعين للعبة بين صفوف الفتيات والشباب، لدرجة أن هناك هاشتاغ يحمل اسم #لعبة_مريم على موقع التواصل الاجتماعي ” تويتر”.

لعبة مريم تصيب بعض السعوديين بالرعب والهلع

السعوديون يحذرون من لعبة مريم

وحذر بعض السعوديون من فتح لعبة مريم على أجهزتهم المحمولة لدرجة أن البعض من المسؤولين عن هذه اللعبة أصبحوا موضع اتهام لأهداف وصفها المغردون على ” تويتر ” بـ الخبيثة وشبهوا هذه اللعبة بلعبة (الحوت الأزرق) التي انتشرت أيضًا وسط المراهقين وتسببت ببعض حالات الإنتحار.

ما هي لعبة مريم التي تخيف بعض السعوديين؟!

لعبة مريم قائمة على فتاة تقوم بطرح مجموعة من الأسئلة التي يرد عليها اللاعب على المحمول.

فعلى سبيل المثال تطلب المساعدة في الطريق وتطرح أسئلة عامة وسهلة تارة وأسئلة غريبة ومثيرة تارة أخرى، بل وتدفع اللاعبين إلى الإجابة عن أسئلة تتعلق بالقضايا السياسية أيضًا.

ومريم في اللعبة تجعلك تعيش قصة درامية جميلة التي تعيش في صراع وعليك مساعدتها بالرد على الأسئلة التي تطرحها.

صاحب لعبة مريم يخرج عن صمته ويرد على الجميع

قال سلمان الحربي، صاحب حساب مطور لعبة مريم، إنه قام بتطوير هذه اللعبة التي تسمى لعبة مريم هو ومجموعة من أصدقاءه السعوديين.

وأوضح الحربي صاحب مطور لعبة مريم أن هناك شائعات واتهامات غير مبررة صدرت حول اللعبة موضحًا أن كل ذلك عبارة عن أكاذيب فهي مجرد لعبة وبخصوص عنوان البيت الذي يكتبه اللاعبون في التطبيق الخاص باللعبة ما يتم حفظه لديه وأي إجابة لا يتم حفظها على الإطلاق.

وتابع: “اللعبه عباره عن تسليه للوقت وليس كما يعتقد البعض الي يبي تفاصيل كامله يجي سنابي بصوتي ونا أشرح”.