موعد صرف المكرمة الملكية.. تعرف على الموعد النهائي لنزولها للمستفيدين

موعد صرف المكرمة الملكية، أمر يبحث عنه العديد من المواطنين بالمملكة العربية السعودية، خاصة من مستحقي الدعم والمستفديين من الضمان الاجتماعي، هذا الموضوع سنوفره في التقرير التالي حول موعد صرف المكرمة الملكية، وحقيقتها ومدى جدية السعودية صرف المكرمة الملكية خاصة وأنه تبقى سويعات قليلة على انتهاء شهر رمضان المبارك فنحن نعيش حاليا العشر الأواخر من رمضان والذي في انتظاره السعوديين من أجل صرف المكرمة الملكية.

موعد صرف المكرمة الملكية
موعد صرف المكرمة الملكية
موعد صرف المكرمة الملكية

موعد صرف المكرمة الملكية

موعد صرف المكرمة الملكية، حددته المملكة العربية السعودية بأنه سيكون مرتبط في توقيت صرف المعاش التأهيل الاجتماهي الذي سيصرف في شهر شوال القادم، وتبلغ قيمة المكرمة الملكية نحو ألف ريال سعودي لجميع أصحاب المعاشات المستفدين من الضمان الاجتماعي.

وكانت وزارة العمل بالمملكة العربية السعودية، أداعت مستحقات المستفيدين من معاشات الضمان الاجتماعي لشهر شوال قبل أيام من عيد الفطر.

المكرمة الملكية

  • المكرمة الملكية هي بمثابة مساعدة تقدم من الملك سلمان بن عبد العزيز، خادم الحرمين الشريفين، ويتم صرفها عن طريق أوامر ملكية والمختص بها الديوان الملكي.
  • المكرمة الملكية تبلغ قيمتها بنحو 1000 ريال لكل عائل و500 ريال لكل فرد من أفراد الأسرة محدودة الدخل من مستفيدين معاش الضمان الاجتماعي.
  • تأتي صرف المكرمة الملكية ضمن العديد من الخدمات التي توفرها المملكة العربية السعودية لتخفيف المعيشة على أبنائها، بجانب إطلاقها للعديد من البرامج الهامة مثل سند محمد ابن سلمان للزواج.

أما عن معاش الضمان الاجتماعي الذي يصرف معه المكرمة الملكية، فهو أمر توفره وزارة العمل والتنمية الاجتماعية  السعودية، معتمدة في صرفه على برنامج الزكاة للمستفيدين المقيمين بالمملكة.

  1. يستهدف ذلك المعاش الخاص بالضمان الاجتماعي كل من الأرامل وكبار السن وذوي الإعاقة والأيتام والمطلقات.
  2. وهناك عدد من الشروط التي يجب توافرها للتسجيل في الضمان الاجتماعي، وهي:
  3. من بلغ سن الشيخوخة سواء للذكر أو للأثنى العاجز عن العمل (عجز دائم أو مؤقتا أو معاقا)
  4. الأسر الغير معولة، شاملة كل من المطلقة مع أبناءها، الأرملة مع أيتام، الأسرة المهجورة، الأسرة المعلقة، أسرة الغائب أو المفقود، أسرة المدمن على المخدرات.