مليشات الحوثي ترتكب مجزرة جديدة اليوم في مسجد الصالح بعد مقتل على عبدالله صالح

كان الرئيس السابق المخلوع على عبد الله صالح هو حديث وكالات الآنباء العالمية والمحلية بالأمس، وذلك بعد قيام مليشيات جماعة الحوثي بقتلة بعد أن نصبت له كمين محكم وأطلقوا عليه 35 رصاصة في رأسه وصدره وبطنه ثم قاموا بقطع قدمية وأجزاء أخرى من جسده وذلك بحسب تسجيل مسرب من أحد الضباط المكلفين بحراستة، وفي مشهد مشابه لمشهد القذافي فعلت جماعة الحوثي مثل ما تم فعله مع الرئيس معمر القذافي إبان مقتله، حيث تم وضعه في سيارة نصف نقل وهم يكبرون ويمثلون بجثته.

مليشات الحوثي ترتكب مجزرة جديدة اليوم في مسجد الصالح بعد مقتل على عبدالله صالح 1 5/12/2017 - 12:57 م

وقامت جماعة الحوثي اليوم الثلاثاء بارتكاب مجزرة جديدة في مسجد الصالح الذي يقع بصنعاء حيث أكدت قناة اسكاي نيوز أن المليشيات هجموا على المسجد وقتلوا جميع حراسه بدم بارد، هذا بخلاف قتلهم لنحو 200 شخص تابعين لحزب المؤتمر الذي يترأسه صالح وكانوا أسرى في أيديهم، كما ازدادت حدة الموجهات بين الحوثيين المدعومين من إيران في أكبر شوارع ومدن صنعاء، وكان الاقتتال بدأ بين قوات صالح والحوثيين منذ السبت الماضي ووقع مئات القتلى والجرحى من الطرفين.

ويعتبر مسجد “الصالح” من أكبر مساجد اليمن والتي تم بناؤها في العصر الحديث ويقع بالقرب من أشهر ميادين صنعاء ومهو ميدان السبعين، وتم تسميته بهذا الإسم نسبة إلى الرئيس المقتول على عبد الله صالح، كما يحتوي المسجد على كلية خاصة بتدريس القران وبه عدد من الحدائق المحيطة به.