مع رماد الموت تولد الحياة.. سيدة تضع مولودها على جبل عرفات

من رماد الموت تولد الحياة، في التوقيت الذي يشغل العالم عن أخبار الموت بالأراضي المقدسة بسبب التدافع، مع موت المئات  كتب الله لحياة جديدة أن تولد  على جبل عرفات بالقرب من المكان الذي شهد وفاة الكثيرين منذ أيام قليلة.

مع رماد الموت تولد الحياة.. سيدة تضع مولودها على جبل عرفات 1 29/9/2015 - 11:02 ص

سيدة مغربية  تدعى غزال الخطابي في العقد الثالث من عمرها  تضع مولودها على جبل عرفات، وهى تؤدى فريضة حج بيت الله الحرام.

والطفل ولد في ظروف جيدة حيث نقلت الام إلى مستشفى نمرة والولادة تمت بشكل طبيعي جداً، الامر الذي انعكس ايجاباً على صحة المولود والذي لم يعرف إلى الآن اسمه.

وتعتبر حالات الولادة من أكثر الحالات النادرة الحدوث في موسم الحج وبالأخص  في يوم عرفة  ، ويعتز المسلمون في كافة بقاع الارض بأى مولود يولد في الأراضي المقدسة خاصة الذي يولد وامه تؤدى الفريضة ويعتبرون المولود فخراً للعائلة، وفي ظل الظروف الاخيرة فقد كان خبر ولادة الطفل مصدر فرح لجميع افراد الجالية المغربية بعد أن فقدو اشخاصاً لم يعرف عددهم حتى الآن من جراء حادث التدافع بمشعر منى


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.