قرار جديد من هيئة النقل بشأن السعة المقعدية للقطارات والعبارات والحافلات بالمملكة

أكدت هيئة النقل بالمملكة العربية السعودية خلال الساعات القليلة الماضية، أنه يتم التنسيق مع الجهات المعنية والرسمية من أجل السماح لجميع الشركات المرخصة في المملكة بالاستفادة من السعة المقعدية الكاملة داخل القطارات والحافلات والعبارات بين المدن السعودية، حيث مسموح بالسعة المقعدية الكاملة في العبارات بين جازان وفرسان خلال الفترة القادمة، ولكنها أعلنت عن الشروط التي يجب توافرها في جميع الركاب من أجل الاستفادة من القرار.

قرار جديد من هيئة النقل بشأن السعة المقعدية للقطارات والعبارات والحافلات بالمملكة

هيئة النقل تُعلن شروط استخدام السعة المقعدية الكاملة للمواصلات داخل المملكة

وأضافت الهيئة أن القرار الجديد بشأن استخدام السعة المقعدية كاملة يشترط أن يكون الراكب حاصل على جرعتين من لقاح فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، والتي اعتمدتها وزارة الصحة السعودية، كما يتم استثناء جميع الفئات التي تم استثناؤها من أخذ اللقاح في تطبيق توكلنا، أو جميع الحالات التي أشارت لها وزارة الصحة السعودية خلال المرحلة الحالية وأكدت على عملية الاستثناء بسبب بعض الظروف المرضية الخاصة.

قرار جديد من هيئة النقل بشأن السعة المقعدية للقطارات والعبارات والحافلات بالمملكة
قرار جديد من هيئة النقل بشأن السعة المقعدية للقطارات والعبارات والحافلات بالمملكة

كما شددت هيئة النقل بالمملكة العربية السعودية على ضرورة إلتزام جميع الشركات المرخصة بالإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة كورونا خلال هذه الفترة على وسائل النقل العام، وذلك من خلال التأكد من الحالة الصحية للراكب قبل السفر والدخول إلى القطارات أو الحافلات أو غيرها، وذلك من أجل المحافظة على الركاب وعدم انتشار الفيروس بين المواطنين والوافدين على أراضي المملكة خلال هذه الفترة والعبور بهم إلى بر الأمان.

وأكدت الهيئة على ضرورة ارتداء الكمامة لجميع الركاب، مع ضرورة تعقيم اليدين واتباع كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة جائحة كورونا خلال فترة الرحلة داخل المملكة العربية السعودية، كما يجب على جميع الركاب اتباع التعليمات التي أعلنت عنها هيئة الصحة العامة بالسعودية ” وقاية” خلال هذه المرحلة الحرجة، وخاصة بعد انخفاض حالات الإصابة والوفيات بكورونا للوصول إلى الخط الأخضر خلال المرحلة القادمة.




اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.