غلق الأبواب على مريضة داخل احد المراكز الطبية بالسعودية والمريضة تستغيث..والصحة ترد


أصدرت صحة الاحساء بالمملكة العربية السعودية  أول تعليق لها على الفيديو المتدأول على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر والفيس بوك، وظهر في الفيديو اثنين من الاشخاص وطفلين يحاولون فتح أبواب مركز صحي بالإحساء تم أغلافه على مريضة بداخل المركز تستغيث ويحاولون فتح أبواب المركز الطبي لها وهي تستغيث.

ونشرت صحة الاحساء بالمملكة العربية السعودية بيانا لها عن الواقعه وعن الفيديو المتداول  وجاء نصف بيان صحة الاحساء انه ” أشارة إلى المقطع المتدأول بمواقع التواصل الاجتماعي ويظهر فيه إقفال أبواب مركز صحي بوجود مريضة بالداخل”.

وأضافت صحة الأحساء في بيانها عن الواقعة والمنشور على تويتر أن أدارة المركز الصحي بالإحساء قامت بغلق الأبواب يوم الأربعاء الماضي في تمام الساعة الرابعة وخمس دقائق، وأنها قبل أغلاق المركز قامت بالإجراءات اللازمة التي تتم قبل اغلاق المركز بشكل يومي وهي المرور على جميع الأقسام وجميع العيادات والتأكد من عدم وجود أشخاص وكذلك تم النداء في مكبرات الصوت وتفقد جميع الأقسام والطرق على الأبواب.

وتابعت صحة الاحساء أن بعد ذلك تم أخطار المساعد الإداري بالمركز الطبي بان هناك سيدة مريضة تم غلق الباب عليها، وعلى الفور انتق المساعد الآذاري بمركز صحة الاحساء وقام بفتح الباب، وتبين أن ما حدث هو أن السيدة كانت في دورة المياه وقت أغلاق الأبواب وانتهاء الدوام، وأنها دخلت دورة المياه بعد تلقيها العلاج اللازم.

وبالرغم من ذلك أكدت الوزارة أن قامت بالتوجيه على ضرورة أجراء تحقيق عاجل في هذه الواقعة واتخاذ الإجراءات اللازمة.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.