صرف 1.7 مليار ريال سعودى كمعونة للمستفيدين من الضمان الإجتماعى بمناسة شهر رمضان من الملك سلمان بن عبد العزيز

أمر الملك سلمان بن عبد العزيز صرف مبلغ حولى 1.7 مليار سعودى للمستفيدين من الضمان الأجتماعى كمعونة لشهر رمضان الكريم، وقال الدكتور مفرج بن سعد الحقبانى  وزير العمل والتنمية أن أهتمام وحرص خادم الحرمين الشرفين الملك سلمان بن عبد الغزيز يعكس على أصحاب ألأمر وأنه حريص على تقدم الأفضل من أجل المستفيدين وفقاً مما نقلتة وزارة الآنباء السعودية.

صرف مبلغ 1.7 مليار ريال لمستفدى الضمان الأجتماعى من ملك سلمان بن عبد الغزيز
من أنجازات الملك سلمان بن عبد الغزيز صرف معونة تبلغ 1.7 مليار ريال سعودى لمستفيدين من الضمان الأجتماعى
من أنجازات الملك سلمان بن عبد الغزيز صرف معونة تبلغ 1.7 مليار ريال سعودى لمستفيدين من الضمان الأجتماعى

العمل على صرف 1.7 مليار ريال سعودى  للمستفدين من الضمان الإجتماعى خلال ساعات :

حيث تنقل لكم “موقع نجوم مصرية “موعد صرف المعونة التي شرعت في أمرها وزارة المالية مع وزارة العمل والتنمية بهدف تنفيذ الأمر السامى من خادم الحرمين الشرفين “الملك سلمان بن عبد العزيز” حيث بينت موعد صرف المعونة سوف يكون خلال 72 ساعة  موضحاً إلى أن المعونة العاهل السعودى لأسر الضمان الإجتماعى من خارج زكاة المال.

طريق وزارة العمل والتنمية بقيادة ” الحقبانى ” خلال الفترةالراهنة ووأستطلعاتها  :

كما أكد الدكتور “الحقبانى” أن وزارة العمل والتنمية تهدف إلى تنفيذ خطتها المستقبلية من أجل بناء طاقات جديدة من الأفراد وتقديم الأفضل لهم وتمكينهم ليصلوا إلى مرحلة الآنتاج بدلاُ من مرحلة الأحتياج للغير، واكد الحقبانى أنة لابد من أحداث نقلة حضارية وتنمية أجتماعية للأفراد وقدرتهم على الأعتماد الأمن وليس الضمان الإجتماعى لهم والذي يجعلهم عض فاعل في التمية الأقتصادية للبلاد وموضحاً انه جاء ذلك من تطلعات القيادة الملكية للبلاد وأشار أنه لابد من وجود عامل لوزارة العمل والتنمية ومهام أساسية في النهضة الحضارية التي تنهض بها البلاد مواكبة لرؤية المملكة العربية السعودية لعام 2030.

مسار وطريق وزارة العمل والتنمية بقيادة ” الحقبانى ” خلال الفترة القادمة :

أشار الدكتور “الحقبانى” أنة الوزارة العمل والتمنية تعمل على تهيئة الأفراد المستفدين  والعملاء  وتقدم تدريبات ومهمات ورعاية وتأهيل حيث تعمل الوزارة على تقوية القوى البشرية  في مختلف المناطق، وكذلك تقدم  وزارة  العمل والتنمية للمؤسسات والرعاية الأجتماعية المخلتلفة، ومنظومة العمل والتنمية الإجتماعية رعاية وتأهيل وتدريبات وكذلك تقدم برامج المشاريع منوعه تساهم في التحسين من أجل تحسين سوق العمل وزيادة إمكانيات الأفراد  ليقوم بالأنتاج أفضل بدلاً من الإحتياج ورفع مستوى المعيشة لهم.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.