شروط برنامج شريك لتأهيل الشركات الكبرى وأهم المميزات الاستثمارية

يهدف برنامج شريك لتأهيل الشركات الكبرى إلى تمكين وزيادة النمو الاقتصادي، وهو برنامج شراكة بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص، وأطلقه ولى العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، حيث أنه يعمل على فتح الشراكة مع الاستثمار الدولي، وتمكين الاقتصاد السعودي، وتوفير فرص الأعمال، والتعامل مع الشركات الكبرى والخاصة داخل المملكة العربية السعودية.

برنامج شريك لتأهيل الشركات الكبرى وشروطه وأهم المميزات الاستثمارية

مميزات برنامج شريك

توفر المملكة العربية السعودية من خلال برنامج شريك تحقيق رؤية 2030 في النهوض والتمكين الاقتصادي الوطني، وتقوم فكرة برنامج شريك على الشراكة بين القطاع الخاص والقطاع الحكومي بين الشركات السعودية الكبرى، وتعمل على جذب الاستثمارات الدولية وضخ الأموال، وهناك العديد من المميزات لبرنامج شريك ومنها:

  • إتاحة الشراكة بين القطاع الخاص والقطاعات الحكومية حتى يكون جزء أساسي من التطور الاقتصادي.
  • يكون العمل في برنامج شريك تحت إشراف ولي العهد محمد بن سلمان.
  • يضم البرنامج كبار المسؤولين ورؤساء الهيئات المعنية.
  • هناك معايير تقييم خاصة بالمشروعات و إطار عمل يساعد على تأهيل الشركات الكبرى.
  • يمكن الاستفادة من البرنامج بشكل اختياري.

شروط الانضمام لبرنامج شريك

يوجد العديد من الشروط حتى تتمكن الشركات من الانضمام إلى برنامج شريك ويجب توافرها عند التقديم، وتم الإعلان عن بداية عمل البرنامج أنها سوف تكون في بداية شهر يونيو القادم، والشروط المطلوب توافرها هي:

  • أن تكون الشركات المقدمة مدرجة في البورصة.
  • أن تثبت الشركات قدرتها الاستثمارية حد أدنى 20 مليار ريال على مدار العقد القادم.
  • أن تكون الشركات لديها القدرة على الاستثمار في المشاريع الإضافية بقيمة لا تقل عن 400 مليون ريال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.