شروط الحصول على التأشيرة السياحية الإلكترونية السعودية الجديدة لـ49 دولة

أعلنت المملكة العربية السعودية عن فتح باب الحصول على التأشيرة السياحية الإلكترونية السعودية أمام السياح الأجانب وفقا للنظام الجديد للتأشيرات لـ 49 دولة، من بين هذه الدول الولايات المتحدة وروسيا بعد أن كان السفر إلي المملكة متاح للمقيمين والعمال وعائلاتهم والحجاج ورجال الأعمال، لزيارة مكة المكرمة والمدنية، وتشمل القائمة كندا وروسيا والصين والولايات المتحدة وأوكرانيا ودول الاتحاد الأوروبي وأستراليا وماليزيا وكوريا الجنوبية، وهي الدولة العربية الإسلامية الوحيدة التي ضمن هذه القائمة من الدول، والآن سوف نتعرف من خلال هذا الموضوع من خلال موقع نجوم مصرية شروط الحصول على التأشيرة.

التاشيرة السياحية الالكترونية السعودية

التاشيرة السياحية الالكترونية السعودية

سوف تتاح التأشيرات السياحية للسفر إلي المملكة العربية السعودية على الإنترنت دون أي قيود لسفر النساء بون مرافق ولكن القيود ستبفي فقط في دخول كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة، والآن نقدم لكم الشروط اللازمة للحصول على التأشيرة السياحية للمملكة العربية السعودية وفقا للمنشور الذي صدر عن إمارة مكة المكرمة.

  • قيمة التأشيرة 440 ريال سعودي وتبلغ قيمتها 117.33 دولار أمريكي.
  • يتم منح التأشيرة من خلال الموقع الإلكتروني، أو من خلال منافذ الدخول الرئيسية لكل من: (مطار الملك فهد بمنطقة الدمام، مطار الملك خالد بمدينة الرياض، مطار الأمير محمد بن عبد العزيز في المدينة المنورة، ومطار الملك عبد العزيز بمدينة جدة، ومنفذ البطحاء البري، ومنفذ جسر الملك فهد بن عبد العزيز البري).
التاشيرة السياحية الالكترونية السعودية
التاشيرة السياحية الالكترونية السعودية
  • الوقت المستغرق في إصدار التأشيرة  من خمس دقائق إلي ثلاثون دقيقة فقط.
  • صلاحية التأشيرة عام.
  • يتم منح التأشيرة لمن بلغ أعمارهم 18 عام، ومن عمره أقل من ذلك يشترط وجود ولي أمره.
  • الديانة لاستخراج التأشيرة غير مشروطة.
  • صلاحية الجواز لا تقل عن 6 أشهر من تاريخ الدخول إلي المملكة العربية السعودية.
  • فترة الإقامة خلال العام الواحد 90 يوم.

ويأتي إصدار هذا القرار في إطار خطة المملكة العربية السعودية للتحول الاقتصادي 2030، التي تم انطلاقها وفقا لتوجهات ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بهدف الحد من الاعتماد على مصادر الدخل الاقتصادي من النفط فقط، والعمل على انفتاح اقتصادي داخل المجتمع السعودي.