سعودية تقاضي زوجها بعد أن استغل اسمها في ادخال أجنبية المستشفى

الصدفة جعلت زوجة سعودية تكتشف أن زوجها متزوج بأخرى أجنبية منذ ثلاثة سنوات دون أن تعلم، وذلك بعد أن قام الزوج السعودي باستخدام بيانات زوجته  الأولى في أحد المستتشفيات لاتمام اجراء ولادة الزوجة الأولى دون أن تدري أن لها ضرة.

وقام الزوج بالإعتراف بكل تفاصيل زواجه من أخرى منذ 3 سنوات وكذلك ذهابه إلى المستشفى وتسجيل بيانات زوجته السعودية كأنها زوجته الثانية مستغلا بذلك أوراق العائلة الرسمية وذلك لاستكمال اجراءات ولادة الزوجة الثانية بإحدى المستشفيات السعودية، وبعد علم الزوجة الأولى بهذه الواقعة قامت على الفور بتقديم بلاغ ضد زوجها تتهمة بالتزوير واستغلال اسمها وبياناتها المدونة على البطاقة العائلية الخاصة بهما لاستكمال اجراءات ولادة زوجته الثانية بالمستشفى دون وجه حق وخاصة أنه قد تزوجها سرا دون الحصول على موافقة رسمية من الجهات المختصة على هذا الزواج.

وعلى الفور تم استدعاء الزوج للتحقيق معه في تهمة التزوير بعد مقاضاة زوجته له كما وجهت اليه السلطات تهمة أخرى وهى مخالفة للأنظمة والتعليمات السعودية بزواجه من أجنبية دون الحصول على موافقة من الجهات المختصة ومن المقرر أن تصل عقوبة التزوير من سنة إلى 5 سنوات بالإضافة إلى غرامة مادية هذا بخلاف زواجه من أجنبية دون موافقة الجهات المختصة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.