حميدان التركي منكسراً يوجه رسالة يشكر من خلالها الملك سلمان

وجه حميدان التركي المعتقل السعودي في سجون الولايات المتحدة رسالة مسجلة  أذاعتها قناة المجد، أوصل من خلالها شكره للملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز  وسفارة بلاده في واشنطن للجهود المبذولة في متابعة سير قضيته وذلك بعد زيارة بناته له في المعتقل منذ أن ادانته محكمة عام 2006 بالتحرش الجنسي بخادمة المنزل ليحكم عليه 28 عاما الا أنه تم تخفيف مدة العقوبة إلى 8 سنوات في عام 2011.

وقال التركي في بداية المقطع التسجيلي “أول الغيث قطرة الحمدالله رب العالمين الحمدالله الذي تتم بنعمته الصالحات الحمدالله أولا وآخرا ولك الحمد ربنا حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه حتى ترضى وبعد الرضا

فأحمدك ياربي  واشكرك ولا أكفرك بأن مننت على في سجني وغربتي وفي وحشتي أن آنستني برحمات لا يعلم بها سواك وعزتك وجلالك لايأس من روحك ورحمتك، في اشارة لزيارة بعض بناته مبديا شكره لمن كان سببا في تسهيل هذه الزيارة

حميدان التركي هو مواطن سعودي من مواليد العام 1969 وقد سافر برفقة عائلته إلى الولايات المتحدة عام 1995 بتلقيه بعثة من جامعة الإمام محمد بن سعود واعقتل لأول مرة مع زوجته عام 2004 لمخالفتهما قوانين الاقامة والهجرة في الولايات المتحدة، ومرة اخرى يتم اعتقاله مع زوجته بتهم اساءة معاملة الخادمة وعدم دفع مستحقاتها الشهرية ليتم ادانته بتهمة التحرش الجنسي بها، وبسؤال المتهم أن كان قام باغتصابها أو التحرش بها التزم الصمت.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.