حكم قضائي ببراءة داعية سعودي قتل إبنته يثير الجدل في السعودية

في إحدى الوقائع الغريبة من نوعها بالمملكة العربية السعودية، أصدرت محكمة الإستئناف حكماً قضائياً يقضي ببراءة الداعية “فيحان الغامدي” الذي قام بقتل إبنته مي ذات الخمس سنوات، حيث قبلت المحكمة إستئنافه بعد أن صدر ضده حكم سابق بالسجن ثلاث سنوات بتهمة الإسراف في التأديب.

حكم قضائي ببراءة داعية سعودي قتل إبنته يثير الجدل في السعودية

وبعد صدور الحكم سادت حالة من الجدل الواسع بين عموم السعوديين وهو ما عكسته تغريدات موقع تويتر للتواصل الإجتماعي الذي إنتشرت فيه هاشتاجات غاضبة مثل، وقد تصدرا قائمة الهاشتات الأكثر تداولا بالمملكة.

كما قام المحتجون بإنتقاد التهمة التي حاكمت المحكمة الغامدي على أساسها وهي “الإسراف في التأديب”، مطالبين بضرورة “الإسراف في محاكمته” كما أسرف في تأديب إبنته حتى قتلها على حد قولهم.

يذكر أن فيحان الغامدي قد صدر ضده حكم قضائي سابق بالسجن لمدة 3 سنوات في واقعة تعذيب إبنته الصغير مي التي تبلغ من العمر 5 سنوات حتى الموت، الا أن المحكمتين السابقة والحالية قد حاكمتاه بتهمة الإسراف في التأديب وهو ما أثار حفيظة عدد كبير من المواطنين السعوديين.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.