حقيقة إلغاء نظام الكفالة في السعودية خلال أيام


أوضحت بعض المصادر في المملكة العربية السعودية عن إلغاء نظام الكفالة طبقا لرؤية المملكة 2030م، ويكتفي بوضع عقد بين العامل وصاحب المؤسسة فقط، وتحديد الحقوق والواجبات بين الطرفين في بنود العقد، والجدير بالذكر أنه قد تم وضع نظام الكفالة في المملكة العربية السعودية في عام 1371 هجرية من أجل تنظيم العلاقة بين صاحب المؤسسة والعامل، تتسبب نظام الكفيل في السعودية بالضرر على المواطن حيث يبتعد الموظف السعودى عن بعض الوظائف حيث يلجأ صاحب العمل إلى وضع الوافدين في بعض الوظائف نظرا لتقبل المكفول بعض الوظائف براتب أقل.

مميزات إلغاء الكفيل

ياتى نظام إلغاء الكفالة في المملكة العربية السعودية ببعض المميزات من أهمها الآتى:

  1. إلغاء الكفالة هو وضع حالة التنافسية في سوق العمل بين الوافد الأجنبى والمواطن السعودى.
  2. استقدام أصحاب الكفاءات إلى المملكة وذلك في جميع التخصصات الدقيقة.
  3. الانتهاء من جميع حالات التستر في المملكة.
  4. توفير فرص عمل أكثر للمواطن السعودى.
  5. عدم التعرض لحالة الهروب من قبل الوافد والاخلال ببنود العقد.
  6. عدم التعرض للسوق السوداء في أسعار التأشيرات.

نظام الكفيل

وهو نظام يجرى في بعض الدول يوضح فيه أن صاحب العمل مسئول مسئولية كاملة عن الوافد الأجنبى”المكفول” من الناحية الوظيفية والأمنية والاجتماعية، فلا يحق للمكفول أن يتعامل مع أى جهه حكومية إلا من خلال الكفيل مثل طلب ترخيص سيارة أو طلب استقدام زوجة أو فتح حساب بنكى فلا يحق للمكفول أيضا أن يحمل جواز السفر لأن جواز سفر المكفول يكون مع الكفيل.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.