حقيقة إغلاق قناة بداية بعد واقعة الشاب إبراهيم عواد

تناقلت بعض المصادر الإعلامية ووسائل التواصل الاجتماعي خبر إغلاق بداية لكن لم تعلق وزارة الإعلام بالمملكة عن الخبر سواء بتأكيده أو نفيه، وتناقلت وسائل الإعلام المختلفة التي علقت على خبر إغلاق القناة الأسباب المؤدية إلى إلى ذلك حيث اعتبرت أن سبب غلق القناة هو ما حدث منذ أيام في أحد برامج القناة الخاصة بالمسابقات حيث تم إبلاغ أحد المتسابقين بوفاة والده أثناء إذاعة البرنامج على الهواء، الأمر الذي أدى إلى تعرض القناة لهجوم شديد وانتقادات حادة إذ أن هذا الموقف لا يُعد إنسانيًا بالمرة واعتبر البعض أن القناة تتاجر بمشاعر المتسابقين ومواقف الإنسانية المختلفة لجذب الآنظار والمتابعين إليها.

برنامج حياة على قناة بداية

ما هي قناة بداية

قناة بداية هي قناة سعودية خاصة تُلقب بتليفزيون الواقع لأنها تقدم العديد من البرامج التي تلامس الواقع السعودي بشكل ملحوظ ومختلف عن سابقيه، وتحظى القناة بنسبة مشاهدة عالية ومن فئات المجتمع المختلفة سواء من الوالدين أو الأبناء صغارًا وكبارًا، وتقدم القناة محتوى إعلامي مميز يحظى بالقبول من جميع الفئات.

لكن في بعض البرامج الخاصة بالمسابقات التي تقدمها القناة عبر شاشتها تتعرض القناة للانتقاد إذ يتهمها البعض بمحاولتها استغلال المواقف الإنسانية لكسب مزيد من المشاهدين، وكان من أبرز ما أثير واقعة الشاب إبراهيم عواد الذي كان أحد المتسابقين ببرنماج حياة الذي يُعرض على شاشة القناة.

لكن على الجانب الآخر عبر البعض عن رفضهم لما يوجه للقناة بشكل عام إلا بخصوص واقعة إبراهيم عواد حيث اتفق الجميع على أنه خطأ بمن في ذلك إدارة القناة حيث قامت بإيقاف المتسببين عن هذا الخطأ، لكن يرى هؤلاء أن القناة تقدم محتوى مميز ولا داعي لإغلاقها لأنه رغم كونه خطئًا لكن الأمر لا يستوجب إغلاق قناة بداية وحرمان المشاهيدن من محتواها الهادف.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.