توقيع اتفاق بين السعودية واليابان لإنشاء أول مشروع تجريبي للسيارات الكهربية

أعلنت الشركة السعودية للكهرباء يوم الأحد الماضي الموافق 14يناير2018م بأنه تم توقيع اتفاق مع عدد من الشركات اليابانية وهي “طوكيو للكهرباء، وتوكو اليابانية، وتكاواكا، ونيسان موتور”  لإنشاء مشروع للسيارات الكهربية وهو مشرع تجريبي، فهذا المشروع يهدف إلى تقليل الاستهلاك والاعتماد على النفط والبحث عن مصادر أخري بديله ويعتبر هذا المشروع جزء من خطه الحكومة السعودية للحفاظ على مواردها، والنهوض بالوضع الاقتصادي للدوله ويهدف المشروع أيضاً إلى الحفاظ على البيئة من التلوث الذي ينتج من السيارات التي تستهلك الوقود.
توقيع اتفاق بين السعودية واليابان لإنشاء أول مشروع تجريبي للسيارات الكهربية 1 16/1/2018 - 9:51 م

ما هي أهمية مشروع السيارات الكهربية:

أوضح المهندس “خالد بن سعد الراشد” نائب الرئيس التنفيذي للهندسة والمشروعات، أن هذا المشروع يعتبر خطوة عظيمة لاستخدام التكنولوجيا والتقنيات الحديثة في استهلاك الطاقة الكهربائية، والاستفادة منها في إنشاء سيارات كهربية صديقه للبيئة وأمنه على أرواح المواطنين، ويتضمن هذا الاتفاق على إنشاء محطات للشحن السريع والتي يمكنها شحن السيارات الكهربية في مدة لا تزيد عن 30 دقيقة، وسيتم استعارة ثلاثة سيارات كهربية من شركة نيسان، وستحصل السعودية على ثلاثة شواحن سريعه من شركات طوكيو، وتكاوكا، وتوكو ولم يتم الاتفاق على المدة الزمنية المناسبة للانتهاء من هذه الخطوة.

التعاون بين السعودية واليابان:

تسعي السعودية إلى تعزيز العلاقات الاستراتيجية مع اليابان وتوسيع النشاط الاقتصادي والاستثمارات بين الدولتين، فمشروع السيارات الكهربية لم يعد الأول من نوعه، حيث أن الشركة السعودية للكهرباء وقعت اتفاقيات في السنوات الماضية مع أكبر الشركات اليابانية من اجل نقل التكنولوجيا الحديثة والاستفادة منها في مجالات الكهرباء والهندسة والتصنيع والتصميم والصيانة وتبادل الخبرات وغيرها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.