تعرف على أسرار ودوافع تسمية مشروع نيوم السعودي العملاق بهذا الاسم

في حوار أجراه الأمير محمد بن سلمان، ولي عهد المملكة العربية السعودية، مع وكالة “بلومبرغ”، كشف عن أسرار ودوافع اختيار “نيوم” كتسمية للمشروع السعودي العملاق المزمع إنشاؤه.

تعرف على أسرار ودوافع تسمية مشروع نيوم السعودي العملاق بهذا الاسم 1 28/10/2017 - 12:45 ص

وأوضح الأمير محمد بن سلمان، خلال حواره مع وكالة بلومبرغ، أن مدينة “نيوم” كان لها اسم مؤقت في الوثائق المتعلقة بالمشروع، تحت مسمى مدينة “نبض”.

وأشار ولي العهد السعودي إلى وجود العديد من الأفكار حول تسمية المشروع، لم تنل رضا البعض، مضيفا أن المشروع السعودي العملاق يعتبر قفزة حضارية في تاريخ الإنسانية، الأمر الذي جعل اختيار اسما لتلك المدينة من اللغة العربية أو اللاتينية أو أي لغة أخرى، أمرا غير مقبول به.

واستطرد ولي العهد السعودي خلال حواره مع وكالة بلومبرغ، حول مشروع نيوم السعودي، بقوله إن هناك عدد من الأسماء العربية واللاتينية المناسبة لتسمية المدينة الجديدة، إلا أن اختيار اسما لهذا المشروع السعودي العملاق كان أمرا صعبا، الأمر الذي دعا إلى إقامة ورشة عمل لاختيار اسم للمشروع السعودي العملاق، والتي تم التوصل خلالها لاختيار اسم مكون من الحروف الأولى من القطاعات الرئيسية المزمع إنشاؤها في المدينة، وكذلك الأسماء المقترحة لهذا المشروع، ووضع عبارة مناسبة باستخدام تلك الحروف.

وتابع ولي العهد السعودي خلال هذا الحوار، أن كلمة تسمية مشروع نيوم السعودي العملاق بهذا الاسم، جاءت من اللغتين اللاتينية والعربية، حيث أن “نيو” كلمة لاتينية تعني الجديد، و”مستقبل” كلمة عربية، وتم دمج الكلمتين لتصبح “نيوم”.

وقال ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، أن هناك العديد من الأسماء لا معنى لها مثل الاسم الذي يطلق على شركة “سوني”، إلا أنه تم رفض اختيار اسم لا معنى أو دلالة له، مشيرا إلى أن اختيار اسم “نيوم” يجعلك تشعر أن هذا الاسم مستمد من الفضاء الخارجي، كما يعطي إحساسا بأن هذا الاسم يعبر عن المستقبل.



اترك تعليقاً