أسباب منع المقيم من الخروج النهائي من المملكة السعودية

تشهد المملكة هذه الفترة عددا كبير من التغيرات في القوانين الخاصة بنظامي الإقامة والعمل، وذلك نتيجة للخطط الاقتصادية التي قام ولي العهد سمو الأمير محمد بن سلمان باتخاذها، لسد العجز الموجود في الميزانية العامة نتيجة لانخفاض أسعر البترول على المستوى العالمي، وقد تم وضع رؤية 2030 للتغلب على هذا العجز، وتم اتخاذ عدد من الإجراءات لتطبيق هذه الرؤية، من ضمنها تقليل عدد العمالة الوافدة التي تعمل في المملكة، حيث أنه قد بدأت في الفترة الأخيرة تظهر البطالة بين شباب السعودية، خاصة خريجي الجامعات، ولذلك تم اتخاذ عدد من القرارات التوطين لبعض المهن للقضاء على هذه المشكلة، وعمل خروج نهائي للعمالة الوافدة التي كانت تعمل في هذه القطاعات، ولكن عند عمل تأشيرات خروج نهائي لبعض العمالة ظهرت بعض المشاكل التي تمنع الوافد من تنفيذ الخروج النهائي.

نعرف على أسباب منع المقيم من الخروج النهائي من المملكة

أسباب منع الوافدين من الخروج النهائي

أكد العميد محمد البسامي مدير الإدارة العامة للمرور أنه قد تم بالفعل منع بعض من العمالة الوافدة المقيمة بالمملكة، من تنفيذ تأشيرة الخروج النهائي لهم إلا بعد مرور ثلاثة أشهر من استخراجها، وذلك بسبب أنه في حالة سرقة سيارة الوافد ورغبته في المغادرة بصورة نهائية للمملكة، فيجب عليه أن يقوم بتقديم بلاغا إلى الشرطة بحدوث السرقة وينتظر مدة ثلاثة أشهر كاملة من تاريخ تقديمه لهذا البلاغ لمعرفة نتيجته.

وقد أضاف العميد البسامي أن هذه المدة حتى تستطيع الجهات المختصة التأكد من صحة البلاغ، وعمل كافة الإجراءات اللازمة التي تتعلق بالمركبة، من حيث إكمال الأوراق الخاصة بالتأمين، وغيرها من إجراءات.

وأكد البسامي أنه في حالة ثبوت البلاغ فإنه يتم بصورة إلكترونية ر فع التعميم الموجود على المقيم والسماح له بالسفر، أما إذا ثبت العكس فإن العقوبة تتضاعف عليه.

حالات توقيف الوافد من الخروج النهائي

ويذكر أن الوافد أيضا يمنع من مغادرة المملكة في حالة قيامه بإيجار سيارة من البنوك بنظام الإيجار المنتهي بالتمليك، وعدم تسوية الأمر مع البنك سواء بإرجاع السيارة للبنك ودفع الغرامة أو دفع ثمنها كاملا وعمل مخالصة بالأمر.

أيضا وجود حكم قضائي على الوافد في قضية جنائية أو غيرها، يجعله غير قادرا على مغادرة المملكة، إلا بعد تنفيذ العقوبة المفروضة عليه.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.