تطبيق قرار إيقاف إجراءات التباعد الاجتماعي في الحرمين الشريفين

في الآونة الأخيرة شهدت المملكة العربية السعودية حالة من عدم الاستقرار النسبي لحالات الإصابة بالفيروس، فتارة نجد المؤشر يرتفع وتارة أخرى نجد أن أعداد المُصابين في انخفاض ملحوظ، ولذلك تداول البعض العديد من الأخبار على منصات التواصل الاجتماعي، وأصبح هناك تساؤلات عِدة حول مُستجدات قرار التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة، ولكن في الأخير نجد خبراً يفيد بتطبيق قرار إيقاف إجراءات التباعد الاجتماعي في الحرمين الشريفين.. نُتابع تفاصيل الخبر عن كَثب.

قرار إيقاف إجراءات التباعد الاجتماعي في الحرمين الشريفين

قرار إيقاف إجراءات التباعد الاجتماعي في الحرمين الشريفين

قام الأستاذ “هاني بن حُسني حيدر” المتحدث الرسمي لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بالتوضيح على أنه سوف يتم إيقاف تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي في المسجد النبوي والمسجد الحرام، وذلك تماشياً مع التصريحات الصادرة من قِبل “وزارة الداخلية” بالمملكة، وسوف يتم تطبيق القرار الجديد بدءً من فجر يوم الأحد 3 شعبان 1443 هـ الموافق 6 مارس 2022 مـ.

ما هو سبب قرار إيقاف التباعد الاجتماعي؟

من جِهة أخرى أوضح المُتحدث الرسمي لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي أن هذا القرار الذي تم إصدارة اليوم كان نِتاجاً للجهود المبذولة من قِبل كافة القطاعات والهيئات ذات صِلة، والتي أظهرت مدى كفاءتها في احتواء الأزمة، بجانب التعاون المُشترك لتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والإجراءات الخاصة بالتباعد الاجتماعي.

إزالة مُلصقات التباعد في المسجد الحرام قبل آذان الفجر

تزامناً مع تطبيق هذا القرار نجد أن رئاسة شؤون الحرمين قامت بإزالة كافة المُلصقات الخاصة بالتباعد الاجتماعي بـ”المسجد الحرام”، وذلك قبل صلاة الفجر مُباشرة، ومن ناحية أخرى تم التنويه على ضرورة الالتزام بإجراءات الوقاية والسلامة للمعتمرين والزائرين أو حتى المُصلين، ويجب ارتداء الكمامة أثناء التواجد.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.