تتضمن صيانة شبكة السيول.. أمانة منطقة الرياض تعلن خطة موسم الأمطار

تسعى أمانة منطقة الرياض لتجهيز المدينة لاستقبال موسم الأمطار الذي غالبًا ما يبدأ في المملكة العربية السعودية قبل انطلاق فصل الشتاء، وذلك لتأمين الطرق والمركبات والمنازل والمحلات التجارية من الأمطار، التي قد تتسبب في تلف الأجهزة والطرق وقطع الأشجار في حالة تجمعها في منطقة معينة، وتعتمد الخطة الاستباقية لموسم الأمطار على 7 محاور، ويشارك فيها آلاف المشرفين والعاملين وأكثر من 800 جهاز خاص بإزالة المياه، ويأتي ذلك ضمن نشاط منطقة الرياض الذي يهدف لتجميل المدينة والحفاظ عليها.

خطة موسم الأمطار بالرياض

خطة موسم الأمطار بالرياض

وبحسب ما ذكرته أمانة منطقة الرياض على الحساب الرسمي لها بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، فإن الخطة الاستباقية لموسم الأمطار تتضمن تنفيذ حملات مكثفة لصيانة شبكة السيول في الطرق الرئيسية ومتابعة حالة تصريف السيول في الأنفاق التابعة إلى مدينة الرياض، إضافة إلى إزالة التعديات الموجودة على شبكة السيول حتى تكون مستعدة لاستقبال مياه الأمطار دون انسداد، وتنظيف مخارج السيول للاستفادة من المياه والتمكن من إزالتها من الشوارع بطرق آمنة.

تأمين شبكة كهرباء لاستقبال الأمطار

وتضمنت خطة موسم الأمطار حملات أخرى، وهي مراقبة مستويات المياه داخل الخزانات التجمعية، للتأكد من أنها قادرة على استيعاب كمية الأمطار المتوقع هطولها خلال الفترة المقبلة، وتجهيز الطاقة الاحتياطية التي تساعد في تأمين الكهرباء بحالة انقطاعها نتيجة هطول الأمطار بشدة، وذلك باستخدام نظام سكادا الإلكتروني، بمشاركة 2300 عامل ومشرف وفني و834 جهاز لنزح المياه في حالة تراكمها.

أمانة منطقة الرياض
استعدادات منطقة الرياض لموسم الأمطار

وأكدت أمانة منطقة الرياض، أنه بجانب المحاور التي سيتم تنفيذها، يجري حاليًا تركيب كاميرات عديدة للتمكن من مراقبة جميع الأنفاق الموجودة داخل الرياض؛ للتأكد من عدم تراكم المياه داخلها والسماح للسيارات بالمرور دون حوادث أو تعطل، ويأتي ذلك تزامنًا مع حملات إصلاح الطرق وزراعة الأشجار للتحسين من مظهر المدينة عند استقبال موسم الرياض الذي من المقرر أن ينطلق 20 أكتوبر الجاري.