لتجنب الآثار النفسية.. استشاري نفسي ينصح بعد الالتفات للأخبار بشأن الموجة الثانية من فيروس كورونا

تناقلت العديد من المواقع الإخبارية خلال الايام الأخيرة ما تتداوله الأوساط الطبية من أخبار مفجعة عن الموجة الثانية من فيروس كورونا الذي لم يصل إلى مرحلة الذروة حتى الأن، وقال الاستشاري في الطب النفسي الدكتور سالم السليماني محذرًا من الإنعكاسات النفسية لمثل هذه الأخبار، ونصح بعدم الإلتفات لها وتجنب تناقلها لما تخلقه من حالة إحباط وتعكس مخاوف في نفوس البشر

لتجنب الآثار النفسية.. استشاري نفسي ينصح بعد الالتفات للأخبار بشأن الموجة الثانية من فيروس كورونا 2 8/7/2020 - 7:26 م

الموجة الثانية من فيروس كورونا

لتجنب الآثار النفسية.. استشاري نفسي ينصح بعد الالتفات للأخبار بشأن الموجة الثانية من فيروس كورونا 1 8/7/2020 - 7:26 م
الموجة الثانية من فيروس كورونا

خير نصيحة الالتزام بالوقاية

وقال السليماني في تصريحات صحفية، منوهًا إلى أن هناك تعليمات واضحة بضرورة التقيد التام بالتدابير الاحترازية والوقائية المطبقة لمنع انتشار فيروس كورونا  والتي تشمل أبرزها :

  • ارتداء الكمامة.
  • التباعد الاجتماعي.
  • غسل اليدين بشكل مستمر.

وأوضح أن المرض ما زال موجودًا ولم يتلاشَ لذلك يتطلب الأمر اتخاذ أسباب الحيطة والحذر، وليس الخوف والذعر

وأضاف الأخصائي النفسي قائلًا : أن “رفع القيود وعودة الحياة لطبيعتها هي خطوة إيجابية نحو التعامل مع الجائحة، ولكن لا بد أن نتخذ كل الوسائل الوقائية، مع ملاحظة أن جميع الإصابات التي حدثت في الفترة الأخيرة كانت بسبب هفوات اجتماعية منها (المصافحة، والعناق، وعدم ارتداء الكمامة، وعدم تطبيق التباعد الاجتماعي، لذا فإن خير نصيحة هي الالتزام بالوقاية”.

تفشي كورونا لم يصل مرحلة الذروة بعد

وأوضح تیدروس أدهانوم غيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، محذرًا بالأمس الثلاثاء خلال مؤتمر صحفي، من أن انتشار وتفشي فيروس كوفيد -19 في العالم لم يبلغ مرحلة الذروة بعد، وأن وتيرة انتشاره ازدادت، وأضاف : أن ” الأوضاع الوبائية في أمريكا اللاتينية لا تبدو جيدة مع ارتفاع الوفيات والإصابات بفيروس كورونا، واعتبر أن ظهور العلامات على تراجع معدلات الوفيات بالفيروس عالميًا لا يعني نجاح مكافحة الجائحة”.