الكاتب السحيمي يتعرض للإيقاف بعد تصريحات مثيرة للجدل حول المساجد والآذان

الكاتب السحيمي يتعرض للإيقاف، حيث في تدخل سريع من وزارة الثقافة والإعلام حول ما بدر من الكاتب السحيمي من تصريحات أدلى بها إلى قناة أم بي سي mbc،    والتي انتقد فيها الأصوات المزعجة للآذان، وتداخلها وكثرة عدد المساجد، قررت على إثرها الوزارة الأمس الاثنين 19 فبراير بإيقاف الكاتب محمد السحيمي بالإضافة إلى فتح التحقيق معه عما بدر منه.

الكاتب السحيمي يتعرض للإيقاف

تصريحات السحيمي لقناة mbc:

كان السيد محمد السحيمي قد أجرى مداخلة على قناة أم بي سي mbc لنشرة التاسعة، أثناء تناول النشرة  لفيديو قديم يحتوي على فتوى للشيخ ” ابن عثيمين” يفتي ” بمنع نقل الصلاة على المآذن”.
قال محمد السحيمي أثناء المداخلة ” أن هناك أجندة خاصة يتم تمريرها من التيار  السعودي الذي يعتنق الصحوة  ويتمسك بعقائد التشدد والترهيب”.
ثم أضاف أن صوت الآذان وتداخلها يؤدي إلى تخويف الأطفال وإرعابهم ويزعج أيضا المصلين”.
ووصف  محمد السحيمي  بعض المساجد داخل السعودية بأنها مثل التي أمر الرسول صلى الله عليه وسلم بهدمها حيث تعد
مساجد  ضرار، ودعا الكاتب إلى تقليل عدد المساجد وتخفيف صوت الميكروفونات على المآذن.

الكاتب السحيمي يتعرض للإيقاف
تصريحات السحيمي ل mbc

ردود أفعال غاضبة  من السعوديين:

أثارت تصريحات موجة سخط عارمة داخل المملكة العربية السعودية وانطلق هاشتاغ  #السحيمي_يطالب_باغلاق_المساجد

على مواقع التواصل الاجتماعي وتصدر ذلك الهاشتاج الترتيب العالمي حيث تخطي 60000 تغريدة، واعتبره السعوديون نوع من الاستفزازات الغير مبرره، ويدخل تحت بند الاستهزاء بالدين، واتفق غالبية السعوديون على ضرورة إيقاف الكاتب، وعدم ظهوره مره أخرى في الإعلام، وذلك تقريبا ما حدث لاحقاً  حيث القرار ضد الكاتب السحيمي يتعرض للإيقاف  ومنعه من الكتابة، وأيضا من الظهور في وسائل الإعلام، وتحويله إلى لجنة النظر للتحقيق معه.

رأي مخالف:

إلى أن هناك تيار ليبرالي اتخذ منحنى مختلف ووقف في صف الكاتب محمد السحيمي، وأيضا أيدوا تصريحاته ودعوا إلى ما
أسموه بثورة على أفكار جماعة الصحوة حتى يمكن حماية وسطية الإسلام واعتداله، وأيضا طالبوا بضرورة احترام الآراء المخالفة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.