“القوى العاملة” رفع مكافأة نهاية الخدمة إلى شهرين للوافدين بالسعودية

تعددت الأخبار التي انتشرت مؤخراً عن حال العمالة الوافدة إلى المملكة العربية السعودية، فمنها من تكلم عن زيادة سعر التأشيرات ومنها زيادة تكلفة الكفالة للمرافقين للوافد العامل في المملكة العربية السعودية وكل هذا في ظل ما كان يشهده الدولار من ارتفاع ملحوظ امام الجنيه المصري، ولكن ما انتشر عن معاناة الوافد المصري في المملكة العربية السعودية لا يرتبط بشيء من الواقع.

مكافئات للوافدين

فقد ما قد اصدرته المملكة مؤخراً من توطين العمالة، والاكتفاء بتعيين المواطنين السعوديين في بعض الاعمال نتيجة لما باتت تعانيه المملكة مؤخراً من زيادة معدلات البطالة، وهو ما جعل الخوف ينتاب بعض العمالة المصرية، بأن يكون هذا احد أسباب انهاء خدماتهم في المملكة.

مفاجأة سارة للعمالة الوافدة إلى السعودية ومنها المصريين

أعلن وزير القوى العاملة محمد سعفان، من خلال قرير استلمه من مكتب التمثيل للعمالة التابع لوزارة القوى العاملة، للقنصلية المصرية في جدة، حيث اكد أن وزارة العمل في المملكة العربية السعودية اضافت تعديل للمكافأة المخصصة لنهاية الخدمة للوافدين، وجعلتها شهرين بدلا من شهر مكافئة.

قال المستشار العمالي في جدة السيد عثمان رمضان، ان الوزارة العمالية في السعودية اكدت انه من حق الوافد الذي يكمل عقد العمل لمدة المحددة فيه والخاصة بعقده، ان يطالب بمكافئة لنهاية الخدمة، ويتم حسابها بدل طبيعة عمل، وأيضاً تحسب بدل اجازات، حتى أن مر عاما واحدا على عقد العمل، شرط أن يقترن تحديد الوقت في العقد، وعن كل عام يقضيه الوافد يصرف له مكافئة شهرين بدل شهر واحد عن كل سنة، واكد ضرورة الزام حق الدفع من صاحب العمل للعامل لديه من العمالة الوافدة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.