“العصمة فى يد المرأة فى السعودية” يتسبب فى حالة من الجدل

صرح الدكتور عبد الله المنيع عضو هيئة كبار العلماء فى المملكة العربية السعودية عبر صحيفة عكاز “أنه يجوز للمرأة ان تشترط ان تكون العصمة بيدها” وأكد المنيع أن هذا الشرط جائز وليس بيه اى مخالفة.



تصريح الدكتورة اقبال درندرى عضو مجلس الشورى

جاء تصريح المنيع بعد ايام قليلة من تصريح الدكتورة إقبال درندرى عضو لجنة حقوق الإنسان والهيئات الرقابية فى مجلس الشورى حيث كتبت على صفحتها الشخصية قائلة: من المهم المساواة بين الرجل والمرأة فيما يتعلق بالزواج والطلاق، وينبغي إعطاء المرأة الحق فى عقد الزواج وفى إيقاع الطلاقوأكدت الدكتورة إقبال درندرى “ان الزواج لا يقوم إلا بموافقة الطرفين فقط ولا طلاق إلا بموافقة الطرفين.



وأكدت الدكتورة إقبال درندرى “ان الزواج لا يقوم إلا بموافقة الطرفين فقط ولا طلاق إلا بموافقة الطرفين

جاء تصريح الدكتور عبدالله المنيع مع تصريح الدكتورة إقبال فحدث حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعى بين مؤيد ومعارض وتصدر هاشتاغ “جواز_العصمة_بيد_المرأة” موقع التواصل الاجتماعى تويتر حيث كتبت أكثر من 30 الف تغريدة مختلفة بين مؤيد لحق المراءة فى تطليق نفسها وبين معارض للفكرة نفسها بين ما يسأل هل هذا القرار سيعطي المرأة كرامة أكثر من الرجل.

مؤيد ومعارض

ذكر أحد المعارضين فكرة جواز العصمة بيد المراة قائلا : ان تفكير المرأة فى أغلب الأوقات بيكون عاطفى عكس تفكير الرجل اللى بيكون فى أغلب الوقت عقلاني، وذكر آخر مؤيد لفكرة جواز العصمة بيد المرأة قائلا: ان نسبة الطلاق فى الوطن العربي فى الفترة الأخيرة فى تزايد وكانت العصمة فى يد الرجل وأكد أن المرأة أكثر صبرا من الرجل.



قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد