الرئيس الأمريكي يرحب بإعلان الهدنة في اليمن لمدة شهرين ويثمن دور السعودية وسلطنة عمان

رحب الرئيس الأمريكي جو بايدن أمس الجمعة بالإعلان عن الهدنة الأممية في اليمن لمدة شهرين، وقام بالثناء على الدور القيادي الذي قامت به المملكة العربية السعودية في التوصل لهذه الهدنة، وقام بتثمين دور سلطنة عمان أيضا في تحقيق مبادرة الهدنة قبل حلول شهر رمضان المبارك.

جاء ذلك في تصريحات صحفية، حيث أكد بايدن على أهمية الالتزام بوقف إطلاق النار، وتكثيف الجهود للتوصل إلى تسوية سياسية تحل تلك الأزمة، وتوصل الشعب اليمني إلى تحقيق السلام الدائم، كما قام بايدن بتوجيه الشكر للحكومة اليمنية لعملها الجاد، وثقتها بالوساطة التي تقوم بها منظمة الأمم المتحدة.

المبعوث الأممي يعلن استجابة أطراف الصراع

وأعلن المبعوث الأممي لليمن “هانز جروندبرج” في بيان، استجابة جميع الأطراف في اليمن لمقترح هدنة لمدة شهرين، تدخل حيز التنفيذ ابتداءً من اليوم السبت.

وأضاف البيان “وافق جميع الأطراف على وقف العمليات العسكرية بجميع أنواعها برا وجوا وبحرا، داخل اليمن وعبر حدوده، كما تمت الموافقة على دخول سفن الوقود إلى موانئ الحديدة، وكذلك الرحلات التجارية للعمل داخل وخارج صنعاء إلى وجهات محددة مسبقا في المنطقة”.

وقال جروندبرج: “نخطط لاستغلال هذين الشهرين في تكثيف العمل مع الأطراف بهدف التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار، ومعالجة التدابير الإنسانية، والاقتصادية العاجلة، واستئناف العملية السياسية”.

إمكانية تجديد الهدنة

وأشار المبعوث الأممي إلى أن الأطراف وافقت على الاجتماع تحت رعايته، لفتح الطرق في تعز، وباقي المحافظات في اليمن، وهناك إمكانية تجديد المدة، بعد فترة الشهرين، وذلك بموافقة الأطراف.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.