الحكمة تنقذ الملك “سلمان” من التعرض لإنقلاب مؤكد بالمملكة

من الواضح أن الحكومة السعودية قد تعرضت لكثير من الحيل والمكائد الدنيئة التي ارادت أن تنال من حكومة الملك سلمان خاصة بعد خوضه لحرب الحوثيني اليمنين لذلك فان الحكمة والمكر السياسي دفع الملك سلمان إلى اتخاذ بعض القرارات الحاسمة امس حيث أن هذه الحيل تعتبر بمثابة رد قوي على من ارادوا المساس باستقرار اللمملكة السعودية ومن أهم القرارات التي أعلن عنها الملك سلمان امس هو اعادة بدء صرف جميع البدلات والحوافز التي كان قد سبق وتم اتخاذ القرار بوقف صرفها نظرا لسوء الحالة الاقتصادية التي طرأت على الحكومة السعودية.

الملك سلمان

بذلك الملك استطاع أن يمتص حالة الغضب والفوضى التي كادت أن تسيق بعض الشعب السعودي إلى التظاهر والتنديد بالحكم الحالي، اما بالنسبة للقرار الثاني فقد اكد الملك سلمان على انه سوف يتم صرف مكافأة بقيمة شهرين لجميع العاملين والمجندين بالجيش السعودي كنوع من الاشادة بحسن عملهم، وقد أعلن أيضاً من خلال قراره الثالث عن استجابته لرغبة الطلاب في تقديم مواعيد امتحانات نهاية العام قبل بدء الشهر الكريم كي لا تكون الامتحانات امرا مجهدا لهم اثناء الصيام.

وفي تصريح بالقرار الرابع للملك سلمان اكد على انه سوف تكون هناك كثير من خطوات التغير داخل الوزارات والهيئات السياسية بالدولة وأيضاً في القيادات العسكرية حيث تم اعلان تعين الامير خالد بن سلمان سفيرا للمملكة داخل الولايات المتحدة الامريكية كما أعلن سمو الملك أيضاً عن بدء العمل بمنصب مستشار الامن الوطني على أن يتولى الامير “محمد الغفيلي” هذا المنصب داخل الديوان الملكمي ليكون حلقة الوصل بين الامراء وولي العهد والملك سلمان.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.