التفاصيل الكاملة لمقتل الضابط بدر حمدى الرشيدى على يد تنظيم داعش

تدأول عدد من مستخدمى مواقع التواصل الإجتماعى ” فيسس بوك ” و” تويتر ” اليوم السبت الموافق 27 فبراير 2016 فيديو قام تنظيم داعش الإرهابى ببثه يوضح فيه عملية مقتل الضابط السعودى بدر حمدى الرشيدى.

ذلك الضابط الذي يعمل بقوات الطوارئ السعودية، كما قام التنظيم في الفيديو بالكشف عن هوية الشخص الذي قام بقتله وتوضيح السبب الرئيسى وراء مقتله  .

على صعيد آخر آثار هذا الفيديو غضب الكثير من رواد ومستخدمى مواقع التواصل الإجتماعى، حيث علق الكثير منهم أن المسئول عن مقتل بدر حمدى الرشيدى هو إبن عمه، وذلك لإنتمائه إلى ذلك التنظيم الإرهابى المتطرف، حيث يظهر في الفيديو إبن عمه بجانب شخص آخر  ملثم، ثم يقوم إبن عمه بإعلان مبايعته لأمير تنظيم داعش الإرهابى ” أبو بكر البغدادى “.

ثم يواصل إبن عمه حديثه قائلاً أن السبب الرئيسى وراء مقتل بدر حمدى الرشيدى هو إنتمائه إلى الحكومة السعودية التي لاتحكم بشرع الله حسب ما يعتقد ذلك التنظيم الإرهابى ، ثم يختتم حديثه بتوجيه رسالة تهديد ووعيد إلى السلطات السعودية يتوعدهم فيها بالذبح والقتل.

على صعيد آخر يظهر في هذا المقطع الذي تم نشره على مواقع التواصل الإجتماعى قيام هذين الشخصين المنتمين لتنظيم داعش الإرهابى بإخراج بدر حمدى الرشيدى من السيارة وإجباره على النزول منها، فيبدأ بدر بمحاولة الهروب لكنه لم يُحالفه الحظ مما يجعل أحد هؤلاء الإرهابيين يُطلق عليه الرصاص قبل أن يتمكن من الهرب.

الجدير بالذكر أن تنظيم داعش الإرهابى قد إرتكب الكثير من الجرائم في حق الرهائن التي تقع في قبضته، حيث يقوم بتنفيذ حكم الإعدام فيهم بطريقة بشعة كالذبح والحرق وغيرها من الطرق التي يُقشعر لها الإبدان، كما يُعتبر هذا التنظيم من أكثر التنظيمات الإرهابية التي ظهرت في فترة قصيرة ونالت شهرة واسعة على المدى الإعلامى.