الامير ولي العهد السعودي محمد بن سلمان يقابل تجاهل مقابلة الرئيس الفرنسي له مما سبب له الاحراج

دعمت المملكة العربية السعودية في انتخابات الرئاسة الفرنسية السابقة المرشح الرئاسي لفيون بينما اكتسح وقتها فرانسوافيون مما سبب الحرج الحالي للسعودية امام رئيس فرنسا الحالي فرانسوا فيون ونقلا عن صحيفة لوفيغارو الفرنسية فان رئيس فرنسا الحالي تجاهل طلب الامير محمد بن سلمان لمقابلته مما سبب حرجا كبيرا للامير ولي ولي العهد السعودي.

الامير ولي السعودي محمد بن سلمان

الامير ولي العهد السعودي محمد بن سلمان يتعرض لموقف محرج في فرنسا

 
صرحت الصحيفة الفرنسية لوفيغارو أن مصادر مقربة للرئاسة الفرنسة انهم قد استلموا عدة طلبات من قبل المملكة العربية السعودية لتحديد موعد ليقابل الرئيس الفرنسي الحالي الامير وولي العهد السعودي محمد بن سلمان الا أن فرنسا لم ترد إلى وقتها الحالي.
الجدير بالذكر أن الامير محمد بن سلمان مكث بضعة ايام في العاصمة الفرنسية باريس متأملا أن يقوم بمقابلة الرئيس الفرنسي الا أن السلطات السعودية اكدت انها لم تتلقى أي ردود بالموافقه على اتمام اللقاء بين الامير السعودي محمد بن سلمان ورئيس فرنسا.
يذكر أن مرشح حزب الجمهوريي اليمني يحمل في معظم خطاباته اتهامات مباشرة للمملكة العربية السعودية بانها داعمة التطرف في العالم وخص بالذكر بلاده فرنسا واكد أن هذا ما يخافه في موقفه وتعمالته مع المملكة ذلك بعد أن يصل إلى كرسي الحكم لفرنسا حيث من المعروف مدى ترابط العلاقات بين كل من فرنسا والمملكة العربية السعودية مؤخرا.