اظهرت الكاميرات صورة الخاطف وهو يصطحب الطفلة جوري للخارج ورغم هذا لم يستطع أحد التوصل اليه..

مرت خمسة أيام حتى الآن ولازال البحث جاريا عن الطفلة الصغيرة جوري، والتي تبلغ من العمر عامين ونصف، حيث تم اختطافها اثناء تواجدها مع والديها بمستوصف من  المستوصفات الخاصة، والذي يوجد بالرياض عاصمة المملكة العربية السعودية، ورغم أن الكاميرات اثبتت اصطحاب شخص ما وهو يصطحب الطفلة جوري إلى خارج المستوصف  ، الا أنه لم يستطع أحد الوصول إلى شخصيته حتى الآن.
تبدأ أحداث القصة المؤلمة عندما توجهت الأم والأب وبصحبتهما ابنتهما الصغيرة جوري ذات العامين ونصف إلى المستوصف، واثناء توجه الأم إلى احدى العيادات لتترك ابنتها مع والدها والذي توجه لصلاة العشاء تاركا ابنته الصغيرة، ليعود بعدها وقد اختفت ابنته تماما، وبالعودة إلى كاميرات المراقبة التي أظهرت شخص مجهول يلاعب الطفلة بهاتفه المحمول، ثم أشار اليها باتجاه باب المستوصف، لتخرج معه دون رجعه.

اظهرت الكاميرات صورة الخاطف وهو يصطحب الطفلة جوري للخارج ورغم هذا لم يستطع أحد التوصل اليه.. 1 25/11/2015 - 2:03 م

هذا وقد أعلنت الأسرة  في كافة وسائل الاعلام عن ارقام تليفوناتها لمن يرغب في الادلاء بأي معلومة قد تساعد الشرطة في التوصل لهذا الشخص المجهول والذي حرم الأسرة من طفلتهم جوري، واليكم صورة الشخص كما ظهر في كاميرات المراقبة

خاطف جوري



اترك تعليقاً