استعداد وزير التعليم السعودي للدراسة وزيارة أحدي مدارس الرياض

نحن الآن في انتظار عودة العام الدراسي الجديد بعد قضاء مدة أجازة صيفية طويلة وليست مصر فقط هي من تستعد للعام الجديد، ولكن جميع الدول العربية في استعدادا وترتيبات جديدة ووضع خطط دراسية جديدة من اجل الصعود بالمستوى التعليمي لدى جميع المراحل، ومن هذه الدول العربية هي السعودية التي قام وزير التعليم المختص بها بعمل عدد من الزيارات للمدارس في أماكن مختلفة، ومن هذه الأماكن هي الرياض التي زار بها عدد من المدارس وقاموا باستقباله بالترحيب، وعرض ما يمكنهم وضعه للعام الدراسي القادم وكما صرح السيد الوزير( أحمد ألعيسى) انه سعيد بما رأه من استعدادا مبهرة ومستويات الطلاب.
وكان مع كل زيارة لأي مدرسة يقوم بتشجيع وتحفيز الطلاب، وحثهم على الاهتمام بالدراسة والنشاطات والرياضات كما صرح لهم بسعادته لما رأه من اهتمام بالحضور من المدرسين والطلاب كما قام بمناقشة خطة العام الجديد مع المسؤولين لكل مدرسة. وإلقاء بعض التعديلات عليها داعيهم بزيادة من التحمس والسعي وراء الأفضل وفي بعض المدارس قام الوزير بوضع خطط إرشاد وتهيئة نفسية ومناقشة بعض النقاط الواجب توافرها والعمل عليها لصالح الطلاب القادمين على المرحلة الأولي الابتدائية، وكيفية التعامل معهم بالأسلوب الذي يجعلهم ينتمون إلي مدرستهم بالحب والوفاء، وكانت أول مدرسة يتجه إليها الوزير في الرياض هي مدرسة المغيرة بن حكيم.
والتي سوف تخضع إلي التوجيهات والإرشادات التي قدمها اليهم المسؤولين مؤكد أن هذا النظام في الإرشاد النفسى سوف يطبق على جميع المدارس حتى يستفيد منه جميع الطلاب، وأشار إلي انه يرغب في زيادة التعاون بين المدرسين والطلاب حتى يزداد التوافق والتفاهم بين الجميع لبناء مدارس متقدمة خالية من الإهمال والتعدي على الطلاب، وقد اذيع مقطع من الفيديو على أكثر من موقع يبين خطوات الوزير واتجاهه إلى المدارس والتقائه باحد الطلاب وعدد من المدرسين وقد تمنى من خلال هذا الفيديو النجاح والتوفيق للطلاب في جميع المراحل. وصور هذا المقطع من داخل مدرسة من احدى المدارس المتوسطة في الرياض واستقبله الجميع استقبال باهر وتقدموا الاطفال بالورود إلى الوزير وتمنى لهم دوام النجاح.