الآن: برميل النفط يقفز بعد هجوم روسيا على اوكرانيا ورد السعودية على أمريكا في زيادة حصتها

ارتفاع اسعار النفط عالمياً اليوم بعد هجوم روسيا على أوكرانيا، بعد بضعة ساعات من سماع انفجارات أثر هجوم روسيا على أوكرانيا قفزت أسعار برميل النفط الخام إلى 104 دولار (مائة واربعة دولار)، وقد نشر الإعلام الروسي تصريحًا من فلاديمير بوتين الرئيس الروسي، بأن قام بعملية عسكرية شرق أوكرانيا في منطقة دونباس لحمايتها من تدخل الجيش الأوكراني.

ارتفاع برميل النفط بعد حرب روسيا على اوكرانيا

سعر برميل النفط يقفز لأعلى مستوياته

والجدير بالذكر أن الحملة العسكرية الروسية على أوكرانيا جعلت أسعار النفط تقفز وقد وصل برميل خام البرنت إلى 104 دولار وهذه هي المرة الأولى منذ سنة 2015، حيث أنه يعتبر هو المعيار العالمي للسعر النفط، والذي أثر على ارتفاع النفط الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 4.2% أي أن سعر البرميل الخام وصل 104 دولار تقريباً.

وأكد بعض المحللون السياسيون أنه سيحدث ارتفاع كبير في الفترة المقبلة في أسعار النفط، حيث أن أكبر دولة منتجة للبترول في العالم هي روسيا، وأنها سوف تقوم برفع أسعار النفط من أجل قيامها بالحرب على أوكرانيا، والذي حذر منه المحللون أن إمدادات النفط في روسيا أصبحت قليلة بالفعل والذي سيجعل مؤشرات الأسعار ترتفع لأعلى.

رد المملكة العربية السعودية لزيارة مسئولين امريكيين لزيادة حصتها من النفط

نقلاً عن قنوات CNN أن مسؤول أمريكي ومتحدث عن وزارة الخارجية للطاقة الأمريكية، أنهما قام بزيارة الرياض سابقاً، في محاولة الضغط على المملكة العربية السعودية لزيادة حصة براميل النفط الخام عالمياً وتحقيق استقرار الأسواق في المنطقة.

والجدير بالذكر أن المسئولين السعوديين تجاهلت مطالب الولايات المتحدة الامريكية في رفع حصة الإنتاج للنفط العالمي، وأكدت أنه ملتزمة باتفاقيات منظمة أوبك العالمية OPEC، في ضخ حصتها المقررة بالمنظمة والتي تشاركها فيها روسيا.

تصريح أمريكا على المملكة العربية السعودية بعد الرفض السعودي

وفي تصريح من المسؤول الأمريكي أن السعودية ملتزمة تجاه منظمة اوبك العالمية، وأن المسئولين السعوديين لا يستطيعون تغيير في زيادة ضخ إنتاج النفط لحرصهم على التزاماتهم مع منظمة أوبك العالمية.

ومن خلال مداخلة هاتفية بين الملك سلمان بن عبد العزيز العاهل السعودي والرئيس الأمريكي بايدن أكدا على ضمان استقرار إمداد المملكة العربية السعودية بالنفط الخام عالميًا، كما أكد الرئيس الأمريكي بايدن في تصريحاً له أن حرب روسيا لأوكرانيا أنه لن يضر بالمصالح الأمريكية من ناحية الطاقة.

رد المملكة المتحدة البريطانيا وحلفائها وتهديد روسيا

في حين أن المملكة المتحدة بريطانيا وبعض حلفائها الغربيين هددوا بفرض عقوبات رادعة على روسيا في قيامها بهجوم على أوكرانيا، لأنها هي ثاني دولة مصدر للنفط عالمياً بعد المملكة العربية السعودية.

بعض ردود أفعال رؤساء الدول

والجدير بالذكر أن هناك غضب عارم من بعض الرؤساء حيث أكد المستشار الألماني أولاف شولتز في تصريح له، أنه يدعم حلفائه في شرق أوروبا، قائلاً: “سيدفع بوتين ثمناً غالياً بسبب أخطائه”.

في حين جاء رد بوريس جونسون رئيس الوزراء البريطاني: “أن بوتين اختار إراقة دماء المدنيين ودمار البلاد بسبب حربه الغير مبررة”.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.