اتهامات خطيرة توجه للمملكة السعودية بعد حادثة سقوط الرافعة في الحرم المكي

وجه العديد من المهتمين والهيئات من صحف ومجلات وكذا جمعيات أصابع الإتهام للمملكة السعودية بعد حادثة سقوط الرافعة في الحرم المكي يوم أمس الجمعة والتي أودت بحياة ما يزيد عن ثمانين حاجا وإصابة أزيد من مائة وخمسين باعتبار المملكة هي المسؤولة عن تنظيم مراسيم الحج وحماية الحجاج الدين يأتون من مختلف أنحاء العالم لأداء المناسك
و تتمثل الإتهامات الموجهة إلى المملكة السعودية في التوسيعات الإستثمارية التي أضحت تقوم بها بشكل دائم كل سنة في الحرم المكي من أجل جلب المزيد من الأموال والأرباح
و اتهمت هذه الهيئات المملكة السعودية بتحويل فريضة الحج التي يفترض أن تشرف عليها إلى تجارة رأسمالية تستفيد منها الفنادق والخطوط الجوية وغيرها من الشركات والمؤسسات خاصة الرأسمالية منها
تأتي هذه الإتهامات بعد سقوط الرافعة يوم أمس والتي بحسب العديد من المهتمين لم يكن يفترض أن تكون فوق رؤوس الحجاج وأن سقوطها خطأ لا يجب أن يغتفر للمسؤول عنه باعتباره أودى بحياة العشرات من الحجاج وأدى إلى إصابة مئات آخرين

اتهامات خطيرة توجه للمملكة السعودية بعد حادثة سقوط الرافعة في الحرم المكي 1 12/9/2015 - 4:34 م

قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.