إهمال طبي بمستشفيات سعودية -شعر وملاعق ومسامير داخل أجساد المرضى

الاهمال الطبي منظومة تختلف من مكان لأخر وتعددت في الآونة الاخيرة بشكل كبير والأسباب مختلفة، ولم يقتصر الاهمال الطبي على مستشفيات مصر فقط بل شملت أيضاً مستشفيات المملكة العربية السعودية، حيث تم استخراج مواد صلبة وادوات معدنية من احشاء مرضى، بعد أن مكثت داخل احشائهم لفترة طويلة مما جعلها تشكل خطر على ارواحهم، وكان من هذه الاشياء، مسامير وشعر، وملاعق، ومسامير، وانواع مختلفة من قطع المعدن، هذا بالإضافة إلى بعض الادوات الطبية التي قد نسيها الاطباء داخل احشاء المرضى اثناء اجراءهم بعض العمليات الجراحية.

إهمال طبي

صرحت الجريدة السعودية “الحياة ” أن فريقا طبيا تابع لمستشفى ينبع العام في السعودية، قد اجرى جراحة منذ ايام إلى فتاة واستخرجوا كتلة كبيرة من الشعر يبلغ طولها 40 سنتيمتر وكل هذا في معدة الفتاة التي تبلغ من العمر 14 عاما، حيث كانت الفتة تعاني الأما شديدة في البطن، دخلت على اثرها لتجري جراحة استغرقت حوالي ساعة ونصف في غرفة العمليات.

حالات مختلفة من الاهمال الطبي في بعض مستشفيات المملكة العربية السعودية

ولكن ضحايا الاخطاء الطبية واهمال الاطباء كانت حالاتهم أكثر صعوبة ومنها اتهام مواطن لطبيب في مستشفى الملك خالد لمنطقة حائل بنسيان مقص طبي، في بطنه عقب اجراء عملية جراحية له، وتم فتح تحقيق لهذا الطبيب، اكد أن المقص كان موجود في البطن بعد اجراء عملية مسبقة للمريض وان العملية الاخيرة تم استخراجه من البطن.

وفي مستشفى خيبر العام في المدينة المنورة، قطعة كبيرة من القماش داخل احشاء مريضة اثناء اجراء جراحة قيصرية للولادة، ولقد عانت المريضة لمدة 19 يوم من الالم بعد أن خرجت من المستشفي.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.