مقتل 4 شبان فلسطينيين في الضفة الغربية برصاص الجيش الإسرائيلي

يواصل الجيش الإسرائيلي المحتل إنتهاكاته في حق الشعب الفلسطيني الذي ليس له حول ولا قوة، ويقوم بعمليات قتل يومية في الأراضي المحتلة مما يسفر عن الكثير من الضحايا، والتهمة شروع في التعدي على الضباط الإسرائيليين، وماذا يفعل هؤلاء الشبان الذين يحملون الحجارة أمام تلك الأسلحة والدبابات المتطورة.

الجيش الإسرائيلي

فإسرائيل المحتلة تستمر في مطامعها المزعومة بأخذ حقوق الأراضي الفلسطينية، وقيامها المستمر بالتعدي على الشعب الفلسطيني سواء كان قوات الجيش أو المستوطنين الذين يتجرأوا على حرق المنازل الفلسطينية على مرأى ومسمع من الجيش الإسرائيلي وبحمايتهم أيضاً.

إعلان الجيش الإسرائيلي مقتل شباب من الفلسطينيين 

و في الساعات الأخيرة من مساء يوم الخميس الموافق 7 يناير 2016 خرج الجيش الإسرائيلي بإعلان مستفز يؤكد فيه أنه تم قتل شاب فلسطيني بزعم محاولته طعن أحد الجنود الإسرائيلين في الضفة الغربية، وفي نفس اليوم تم قتل ثلاثة آخرين بنفس الزعم.

و من جانب آخر يؤكد العديد من المواطنين الفلسطينيين أن قوات جيش الإحتلال يطلقوا النار على الشباب بمجرد اشتباههم، وهناك العديد من الضحايا ليس لها علاقة بالهجمات أو محاولات القتل، ولكن إسرائيل تقتل دون ردع أو توقف.

من مقالات الكاتب الشهيرة :