شيرين أبو عاقلة حاضرة خلال زيارة بايدن القدس الشرقية والإعلام يوجه رسالة مؤثرة

شيرين أبو عاقلة مراسلة قناة الجزيرة التي قتلت برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي كانت حاضره خلال زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن للقدس وذلك عن طريق لفتة رمزية نظامها صحفيون فلسطينيون للتعبير عن تضامنهم مع زميلتهم الراحلة حيث قاموا بارتداء قمصان سوداء عليها صورتها خلال تغطياتهم لزيارة الرئيس الأمريكي للقدس وبيت لحم.
شيرين أبو عاقلة 
شيرين أبو عاقلة

شيرين أبو عاقلة

وارتدى الصحفيون الفلسطينيون قمصان سوداء كتب عليها باللغة الإنجليزية العدالة لشيرين وذلك خلال التغطية الصحفية لزيارة بايدن لمستشفى المطلع اوغستا فيكتوريا بالقدس الشرقية.

زيارة بايدن القدس الشرقية

كما قام الصحفيون الفلسطينيون بعمل لفتة رمزية لتكريم الزميلة الراحلة وتركوا مقعدا خاليا وضعوا عليه صورتها واسمها خلال المؤتمر الصحفي للرئيس الأمريكي مع نظيره الفلسطيني محمود عباس وذلك تعبيرا عن أنها لو كانت لا تزال حية لكانت معهم في هذا المؤتمر.

رسالة الإعلام الفلسطيني للرئيس بايدن

وقال محمد دراغمة الصحفي الفلسطيني أنهم وضعوا في أول صف مخصص للصحفيين بوستر للزميلة شيرين على كرسي خاص وقال: أردنا أن نقول لبايدن نريد محاسبه قتله شيرين وأن التحقيق الذي تم ليس عادلا ونريد وقف سياسة القتل الإسرائيلية بحق أبناء شعبنا، كذلك قال درغام لو كان فتح باب للأسئلة لكننا وجهنا سؤالا لبيض باسم شيرين لأنها لو كانت بيننا سالت ذات السؤال.
 وفي المؤتمر الصحفي وصف بايدن حادث مقتل أبو عاقله بالمأساوي وأضاف كانت فخورة بأن تكون فلسطينية تعمل عملا حيويا من أجل المستقبل وتابع أبو عاقلة كانت تقوم بعملها وسوف نركز التحقيق لكشف النقاب عن أسباب مقتلها، وقال إن الولايات المتحدة الأمريكية ستسعى لمحاسبه من يقفون وراء مقتلها.
زيارة بايدن القدس الشرقية
زيارة بايدن القدس الشرقية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.