“ليه ميكونش لوك جديد؟”.. رد شيرين عبدالوهاب على تعرضها للتعذيب من طليقها حسام حبيب

قامت المطربة شيرين عبدالوهاب، بنفى ما تردد من شائعات حول إعتداء طليقها الفنان حسام حبيب عليها بالضرب، أو قيامه بحلق شعرها بهذا الشكل التى ظهرت به فى الحفل الغنائى الذى أُقيم أمس الجمعة بدولة الإمارات العربية الشقيقة.

شرين عبدالوهاب

حيث قامت الفنانة شيرين بكتابة تغريدة من خلال صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعى “تويتر”، وعلقت قائلة”ـ “ليه قولتوا الكلام ده.. ليه ميكونش لوك جديد؟.. وليه ميكونش نوع من التغيير؟، وليه ميكونش أنا إللى عملت كده حتى ولو كان عندى إكتئاب؟ وليه الناس بتفرض الأسوء، وكمان ظلمتوا شخص برئ وظلمتونى، على فكرة أنا قوية بيكو، بس أنا مش حابه إنى حبكم ليا يخليكوا تظلموا أى شخص ومتشوفوش الحقائق كاملة أو تكونوا ظالمين”.

شيرين عبدالوهاب

ومن جانب أخر، فقد عبر الجمهور المحب للفنانة شيرين عن صدمته الحقيقية من هذا اللوك الجديد، وأن السبب فى ذلك يرجع إلى طلاقها من الفنان حسام حبيب، وعلى وجه الخصوص بأن هناك الكثير من الشائعات التى تم تداولها قبل إنفصالها عن زوجها، وتحديداً التسريب الصوتى لوالد حسام، والذى قال فيه أن نجله يحاول إستغلال زوجته شيرين، حيث أن الفنان جسام رفض هذا التسريب وعبر عن غضبه الشديد، وأنه سيأخذ كافة الإجراءات القانونية ضد الإعلامية اللبنانية نضال الإحمدية وكذلك والده، ولكن الأمر إنتهى بكل بساطة، لتقوم نضال مجدداً بنشر خبر طلاق الزوجين حسام وشيرين، وليأتى بعدها دور شيرين والتى تؤكد بأن الطلاق تم بالفعل، وذلك فى بيان رسمى من خلال صفحاتها الشخصية على مواقع التواصل الإجتماعى، والتى أكدت فيه بأن الإنفصال تم، وقالت أنها تُكن كل إحترام وتقدير لحسام حبيب.

شيرين

كما أنها طلبت من الصحافة بوجه عام عدم التدخل فى شئون حياتها الخاصة، وطلبت من جمهورها الحبيب بأن يساندها فى أزمتها، ووعدت جمهورها بأن تهب الباقى من عمرها للفن وبناتها “مريم وهنا”.

شيرين


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.