بسبب تصريحاتها.. رحمة أحمد تتصدر محركات البحث على جوجل

صرحت الفنانة الجميلة رحمة أحمد بأنها تخرجت من كلية العلوم بتفوق، وأنها كانت تعمل فى تخصصها بجانب العمل الفنى والتمثيل على مسرح الجامعة، وأن التوفيق بين المجالين فى بداية الأمر كان صعباً جداً عليها، ولكنها إستطاعت أن تنجح فى التوفيق بين الاثنين.

رحمة أحمد تتصدر التريند لهذا السبب

وأكدت الفنانة رحمة أثناء استضافتها ببرنامج “معكم منى الشاذلى”، والتى تقوم بتقديمة الاعلامية الشهيرة منى الشاذلى، والذى يُذاع من خلال فضائية “cbc”، على أن البروفات على المسرح كانت أصعب نوعاً ما وتتطلب منها بذل مجهود أكثر لكى تستطيع التوفيق بين الدراسة والفن، وقالت:ـ “وأنا بصور مسلسل الكبير أوى ابنى كان عنده 3 شهور، وكنت بغير له وأرضعه وأطلع أعمل المشهد”.

رحمة أحمد

وأوضحت الفنانة خلال اللقاء، على أن الإفيهات الخاصة بدورها فى مسلسل الكبير أوى خرجت أثناء كتابة الورق فى ورش إعداد المسلسل وأبرزها “إيوه إيوه”، أثناء المشهد الذى جمعها بالفنان أحمد مكى، وعلقت الفنانة وقالت:ـ “بقت لزمة أصلاً للشخصية من أول يوم عمل”.

رحمة أحمد

وأما عن الإفيه الشهير “ودونى الورشة” أثناء المشهد الذى جمعها بالفنان وحبسها، وعندما أمر بالافراج عنها أسرعت الفنانة وهى تبكى وتقول تلك الجملة الشهيرة، وعلقت:ـ “المخرج قالى مش ممكن أقفل المشهد ده وهسيبك كده لآخر النهار، وكمان كان مشهد ارتجالى”.

رحمة أحمد

وأكدت الفنانة، على أن مسلسل الكبير أوى كان يعتمد فى حد ذاته على إلقاء الإفيهات والمشاهد الكوميدية المُضحكه، وأن المخرج كان يريد طول الوقت أن يظهر الفنانين بشكل أفضل.

رحمة أحمد وأحمد مكى

وقامت رحمة أحمد بالدخول فى مشهد ارتجالى على الهواء مع الفنان حاتم صلاح، وقامت بعمل مشهد شكوتها من الكبير اوى بسبب عدم شراءه ساعة ذكية لها، وفاجأها بشخصية نفادى المُضحكة بحكمة وقول مرح، وعلى الفور قام الجمهور بالضحك.

رحمة أحمد وحاتم صلاح


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.