منى العمدة فى أحدث ظهور لها بعد إيقافها عن العمل وتحويلها للتحقيق

كشفت الاعلامية منى العمدة، عن مفاجأة بخصوص الفيديو الذى أثار الكثير من الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعى، فى إحدى حلقاتها ببرنامجها الشهير “الجمهورية الجديدة”، وذلك فى أحدث ظهور لها بعد قرار شبكة تليفزيون “النهار” بإيقافها عن العمل وتحويلها للتحقيق.

منى العمدة فى أحدث ظهور لها بعد إيقافها عن العمل وتحويلها للتحقيق

وأكدت العمدة، أثناء استضافتها ببرنامج “آخر النهار”، والذى يقوم بتقديمة الاعلامى المعروف تامر أمين، والذى يُذاع من خلال فضائية “النهار”، وقالت:ـ “أنا فى أول الحلقة سألت الضيف عن رأية فى العاصمة الإدارية الجديدة، ففى ناس خدت الفيديو وغيروا درجة الصوت وخفضوا الإضاءة، وحطوا موسيقى للفيديو، وده كان رأى إحدى الجهات الرقابية فى مجموعة شبكة النهار”.

منى العمدة

وأشارت الاعلامية، بأن الأزمة لم تكن بسبب التلاعب فى الفيديو الخاص وفقط، وعلقت قائلة:ـ “وأما عن السبب الآخر وده إنى كنت عاملة عملية فى الأُذن، وكنت تحت تأثير المضادات والمسكنات، وده عملى حالة من الهدوء والسكينة، ولكن مغيرش طبقة صوتى وده بجانب إنى لأول مرة أستخدم ميكروفون واحد، وده علشان الفستان اللى كنت لابساه مكنش هيتحمل ميكروفون تانى”.

وأنهت الاعلامية حديثها وقالت:ـ “برنامج الجمهورية الجديدة بيُقدم من حوالى سنتين ونصف، وتم عرض 52 حلقة منه ولم يتغير صوتى فيها، ولكن يمكن رد فعل الضيف وطريقته فى الكلام هى اللى أثارت الجدل، وساعتها قالوا فى قصة حب ومشاعر”.

منى العمدة

وجديراً بالذكر، بأن شبكة قنوات “النهار” أعلنت يوم 14 يناير الجارى عن إيقاف الاعلامية منى العمدة، والتى تقوم بتقديم برنامج “الجمهورية الجديدة”، وأكدت قناة “النهار” فى البيان الصادر عنها بأنه تم إيقاف مُقدمة البرامج منى العمدة، وكذلك إحالتها للتحقيق هى وفريق العمل والمسؤولين عن البرنامج.

حيث رصدت القناة، مجموعة من الأخطاء والتجاوزات فى إحدى حلقات البرنامج الأخيرة، وقررت وقفه لحين التحقيق فى الواقعة والتأكد من عودته إلى المسار الصحيح أو إلغائه بصورة نهائية، وأكدت القناة حرصها الدائم على تقديم مُحتوى يليق بمُشاهديها، وفقاً لما تُقره أخلاقيات المهنة والأكواد المُنظمة للعمل بالإعلام.

منى العمدة


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً