بسمة وهبة: «اللى هيجى جنب القرآن والأزهر هاكله بسنانى»

صرحت الاعلامية المعروفة بسمة وهبة، بأن ما حدث فى السويد فى الفترة الماضية بخصوص القرآن الكريم، لا يمكن أن يكون جزء من حرية التعبير عن الرأى، وعللت السبب فى أن الأمر يؤذى مشاعر المسلمين وغيرهم، وعلقت قائلة:ـ” أجيب الإبتسامة من أين، وأنا شايفة اللى بيتعمل فى كتاب ربنا أمامى.. أنا بغير أوى على دينى وعلى القرآن الكريم، وبجد اللى هيفكر يجى جنب القرآن أو الأزهر الشريف هاكله بسنانى”.

بسمة وهبة: «اللى هيجى جنب القرآن والأزهر هاكله بسنانى»

وأكدت الاعلامية، أثناء تقديمها لبرنامج “90 دقيقة”، والذى يُذاع من خلال فضائية “المحور”، وقالت:ـ “بجد الغرب هيستفيد إيه من حـ،ـرق المصحف الشريف؟.. غير إن الأمر فضح أخلاقهم وكشف عن اللى جواهم.. أنتم بلا قيمة”.

بسمة وهبة

وأضافت بسمة:ـ “ولكننا نُحب الجميع ومن حقنا إننا نواجه هذه التصرفات وأن نتصدى لها، ولكن علينا التفكير فى طرق المواجهة، ومش ممكن نعمل زى ما هما بيعملوا، وده علشان إحنا مش همج، وكمان ديننا لا يطلب منا أن نتعامل بهذه الأخلاق”.

وتابعت الاعلامية:ـ “وإحنا المسلمين بنطالب المراكز الاسلامية والجمعيات الاسلامية، فى أُوربا بطباعة كتب صغيرة يُوضح فيها سماحة القرآن والدين الإسلامى، وأنا متأكده بأن الغرب سيقرؤن عن الإسلام كلما حدث أمر ضد المسلمين، وبجد لازم العالم كله يرى فينا أية، ولن نثور أبداً ومستحيل نفعل أعمال همجية، ولكن ردنا سوف يتناسب مع تعاليم الدين الإسلامى وقواعدة، والتى تربينا عليها”.

الشعراوى

وجديراً بالذكر، بأن الاعلامية بسمة وهبة قامت مؤخراً بالهجوم على منتقدى الشيخ الشعراوى رحمه الله، وأشارت على أنه لا يجب أبداً المساس بأى من رموزنا الدينية، وأنا ما يُفعل حملة من بعض الناس اللا مُثقفين، وعلقت قائلة:ـ “من أنتم حتى تتحدثوا عن الشعراوى.. إلتزموا الأدب، ولا يجب أبداً التطاول على رموزنا الدينية.. الشعراوى عالم له كل احترام وتقدير، ورمز يعرفه الجميع المسلمين والمسيحين بالعالم العربى”.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً